«إثراء» يكتظ بعشاق الـ «أوركسترا مارينسكي» الروسية

«إثراء» يكتظ بعشاق الـ «أوركسترا مارينسكي» الروسية

الاحد ١٧ / ٠٦ / ٢٠١٨
عاش جمهور مسرح «إثراء» في مركز الملك عبدالعزيز العالمي للثقافة بالخبر ساعاتٍ لا تُنسى مع أوركسترا «مارينسكي» الروسية بقيادة المايسترو العالمي فاليري غيرغيف، وذلك خلال الحفل الذي تم تنظيمه لأول مرةٍ على مسرح المركز بالتعاون مع صندوق الاستثمار المباشر الروسي مساء أمس الأول.

وعبر وزير الإعلام عواد العواد عن سروره بهذا الحدث الهام الذي يعبر عن العلاقات الثقافية والحضارية، وهو امتداد للأسبوع الثقافي الذي رافق زيارة خادم الحرمين الشريفين إلى موسكو.


وهذه الأمسية ستعطي انطلاقة قوية جداً لهذه العلاقات. وسيكون هناك فعالية سعودية لمدة ثلاثة أيام في موسكو، ثم قدم الشكر للجانب الروسي لإقامة هذه الأمسية الهامة جداً.

وكان مؤتمر صحفي عقد بمركز الملك عبدالعزيز العالمي للثقافة بالخبر بمناسبة افتتاح مسرح «إثراء» بتقديم حفل حيّ لأوركسترا «ماريينسكي»، ضمّ المهندس خالد الفالح، وزير الطاقة والثروة المعدنية، وعواد العواد وزير الإعلام، والمهندس أمين الناصر رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين. وضم الجانب الروسي أولغا غولوديتس، نائبة رئيس الوزراء الروسي للشؤون الثقافية، وألكسندر نوفاك، وزير الطاقة في الاتحاد الروسي، وكيريل ديميترييف، كبير الموظفين التنفيذيين للاستثمار المباشر الروسي.

وقدم أشرف فقيه، مدير العلاقات العامة في «إثراء» للمؤتمر الصحفي مشيراً إلى أن هذا المؤتمر يعقد بمناسبة افتتاح مسرح «إثراء» بعرض مميز لأوركسترا ماريينسكي الروسية العالمية. ثم قدم خالد الفالح، وزير الطاقة الذي رحب بدوره بنائبة رئيس مجلس الوزراء الروسية ووزير الطاقة الروسي وكبير الموظفين التنفيذيين في الاستثمار المباشر الروسي، وقدم تهنئة بعيد الفطر وبمناسبة افتتاح مونديال موسكو. وعبر عن سروره بهذا الحدث التاريخي: افتتاح المسرح في اولى فعالياته بعرض اوركسترا ماريينسكي، وتحدث عن أهمية المركز للتبادل الثقافي والحضاري، ووصف الأوركسترا بأنها من الأفضل في العالم، وكون هذا النشاط روسياً له دلالة أسس له خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان والرئيس الروسي في زيارته الأخيرة إلى روسيا منذ عدة شهور، حيث تتعزز العلاقات السعودية الروسية في العديد من المجالات والمستويات وخاصة على المستوى الثقافي والحضاري. ثم تحدثت نائبة رئيس الوزراء الروسي، فأكدت أن العلاقات الروسية السعودية بقيادة قائدي البلدين سوف تتطور وخاصة بعد زيارة سمو ولي العهد، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان إلى موسكو. ودليل ذلك ما نشهده اليوم في هذا العرض لأوركسترا ماريينسكي التي يقودها المايسترو العالمي فاليري غرغييف هنا في السعودية.

وأضافت: إننا متأثرون جدا بوجودنا في هذا المركز الحضاري العالمي، وقد زرت قاعة المسرح وهي من أفضل قاعات المسرح في العالم حيث نقدم أفضل اوركسترا في واحد من أفضل المسارح في العالم.

ثم تحدث المهندس أمين الناصر، فعبر عن سعادته باستضافة الفعالية وبالحضور الرسمي من الجانب الروسي، وقال نحن فخورون بالتعاون بين الشركات في الجانب الثقافي والإبداعي أيضاً. فالمركز يُعنى بالجانب الثقافي والإبداعي أيضاً. وأضاف: هذه الفعالية رسالة قوية للتعاون بين الجانبين، ونقدر للجانب الروسي الرسمي حضورهم هنا أثناء إقامة الحدث الرياضي في موسكو. وبعد ذلك تحدث وزير الطاقة الروسي فثمن عالياً هذه الفعالية لكونها خطوة في طريق التعاون بين روسيا والمملكة إثر زيارة خادم الحرمين إلى موسكو ولقاء قائدي البلدين.

الأمسية الموسيقية

وعلى مسرح «إثراء»، اعتلى خشبة المسرح عازفو «أوركسترا ماريينسكي» بقيادة المايسترو فاليري غرغييف، لعزف مختارات من «الفصول الأربعة» لفيفالدي: الكونشرتو رقم 2 (الصيف)، والكونشرتو رقم 4 (الشتاء). تلاه عزف منفرد على الكمان للمايسترو العالمي لورينز ناستوريكا- هيرشكوفيتشكي اذهل الحاضرين الذين عبروا عن استحسانهم بالتصفيق الشديد. ثم قدمت الأوركسترا ثلاثة مقاطع من «هولبرج سويت»، تلاها عازف الترومبيت تيمور مارتينوف الذي قدّم كونشيرتو الترومبيت لهايدن. ثم عزفت الأوركسترا «اجييتو» من السمفونية الخامسة لماهلر، ثم تقدمت مغنية السوبرانو أيجول خيسماتولينا التي لاقت ترحيبا عاصفاً بالتصفيق من الجمهور فقدمت «أو ميو بابينو كارو» من أوبرا «جياني شيتشي»، تلته أغنية «الانتقام الجهنمي يغلي في قلبي» من أوبرا «الناي الساحر» لموزارت، ثم قدّم عازف التشيلو «أوليغ سنديتسكي» «البجعة تموت» من «كرنفال الحيوان» لِسان- سايون، ثم قدم مغني التِنور «يفجيني أخميدوف» لا دونّا إي موبايله من أوبرا «ريجوليتّو» لفيردي، وختم بـِ«أو سوله ميو» لـِ«دي كوبا و«مازوتشي». وانتهى العرض بعاصفة من التصفيق مع وقوف كل الجمهور استحساناً للعرض الساحر.

المزيد من المقالات
x