وزير الخارجية الياباني يشيد بالعلاقات مع المملكة

وزير الخارجية الياباني يشيد بالعلاقات مع المملكة

الاحد ١٧ / ٠٦ / ٢٠١٨
أقام المعهد العربي الإسلامي التابع للمملكة العربية السعودية في طوكيو، حفل معايدة بمناسبة عيد الفطر المبارك، بحضور وزير الخارجية الياباني تارو كونو، والقائم بأعمال سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى اليابان محمد جستنيه، وسفراء الدول العربية ورؤساء البعثات الدبلوماسية في اليابان، وذلك بمقر المعهد في العاصمة اليابانية طوكيو.

وألقى وزير الخارجية الياباني خلال الحفل المعد بهذه المناسبة، كلمة قدم فيها التهنئة لسفراء الدول العربية والاسلامية في طوكيو بمناسبة عيد الفطر المبارك، معربا عن تقديره للمعهد العربي الاسلامي على تنظيم هذا الاحتفال، مؤكداً حرصه على دعم العلاقات العربية اليابانية، وتطويرها وتعزيزها نحو آفاق أرحب من التعاون المثمر بين اليابان والدول العربية.


وأشاد بالعلاقات المتميزة بين المملكة العربية السعودية واليابان، مشيراً إلى ما يقوم به المعهد العربي الاسلامي من أدوار تعليمية وتثقيفية تزود دارسيه بمعرفة ثرية باللغة العربية وثقافتها العريقة، مشيدا برابطة خريجي المعهد وأنشطتها الاجتماعية والثقافية المتعددة والقيّمة، التي تصب في دعم العلاقات اليابانية والعربية عامة، والسعودية على وجه خاص في بعديها التعليمي والثقافي، منوها إلى أن المجلة الثقافية «تواصل»، التي أصدرت الرابطة منها خمسة أعداد «متميزة» خلال العامين الماضيين، ستظل منبراً للتعارف والتواصل بين اليابانيين والشعوب العربية.

من جانبه، بيَّن مدير المعهد العربي الإسلامي في طوكيو الدكتور ناصر العميم، الدور الذي يقوم به المعهد في تعليم اللغة العربية والتعريف بالثقافة العربية الإسلامية، إضافة إلى توثيق العلاقات بين الدول العربية والإسلامية واليابان، وبصفة أخص دعم العلاقات الاستراتيجية بين المملكة واليابان في بعدها الثقافي، مقدما الشكر لوزير الخارجية الياباني في مشاركته لهذه المناسبة، مشيداً بجهود معاليه في ترسيخ العلاقات السعودية اليابانية وتعزيزها، التي أصبحت أكثر رسوخاً ومتانة بتتويجها بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ، وتدشين الرؤية السعودية اليابانية 2030، التي تفتح آفاقاً أرحب للتعاون المثمر بين البلدين.
المزيد من المقالات
x