أسوأ أزمة مياه في تاريخ الهند

أسوأ أزمة مياه في تاريخ الهند

السبت ١٦ / ٠٦ / ٢٠١٨
ذكر تقرير للحكومة الهندية أن البلاد تواجه أسوأ أزمة مياه في تاريخها، حيث يعاني نحو 600 مليون شخص من نقص مرتفع إلى حاد في المياه، ويتوفى نحو 200 ألف شخص سنويا لعدم الحصول على المياه الآمنة بشكل كافٍ.

وأفاد أفيناش ميشرا المؤلف المساعد لتقرير «مؤشر إدارة المياه المركب» أمس الجمعة بأنه من الحتمي أن تسوء أزمة المياه في ثاني أكبر دولة في العالم من حيث تعداد السكان، التي يقطنها 1.3 مليار نسمة.


وجاء في التقرير الذي نشر الخميس: «من المتوقع أن يتضاعف احتياج البلاد من المياه بحلول 2030، ما يعني ندرة حادة للمياه لمئات الملايين من الأشخاص وخسارة بواقع 6 % في إجمالي الناتج المحلي للبلاد».

ومن المتوقع نفاد المياه مما مجموعه 21 مدينة كبرى عبر الهند بحلول عام 2020، ليؤثر على مائة مليون شخص، حسبما قال ميشرا وهو مستشار للسياسات الحكومية.

يشار إلى أن نحو 70% من مياه الهند ملوثة، وتصنف البلاد في المرتبة الـ120 من أصل 122 دولة على مؤشر جودة المياه.

وقال المسؤول إن «حالة الطوارئ» بسبب سوء إدارة الموارد المائية وتراجع مناسيب المياه الجوفية بشكل سريع يتطلب اتخاذ تدابير عاجلة.

وأضاف: «جرى رصد خسارة بين 40 إلى 50% من المياه في الري وإمدادات مياه الشرب».

وصنف التقرير الولايات الهندية وفق معايير، مثل ترميم سدود المياه وبناء هياكل المحافظة على المياه والري والممارسات الزراعية وتنفيذ سياسات المياه.
المزيد من المقالات
x