عباس: سنمضي في تطبيق قرار وضع «آلية حماية دولية»

عباس: سنمضي في تطبيق قرار وضع «آلية حماية دولية»

السبت ١٦ / ٠٦ / ٢٠١٨
أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على المضي في تطبيق التوصية الأممية بوضع «آلية حماية دولية» للأراضي الفلسطينية المحتلة، والذي اعتبره «نصرا مؤزرا» للفلسطينيين.

وقال عباس للصحفيين في رام الله عقب وضعه إكليلاً من الزهور على قبر الرئيس الفلسطيني السابق ياسر عرفات بمناسبة حلول عيد الفطر: إن «مطالبتنا بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني أمر مشروع؛ لأننا نريد من العالم أن يحمينا من العدوان».


وأضاف عباس: «مع ذلك فإن دولا مثل أمريكا ترفض مثل هذا القرار، ولكن هذه المرة تم تحقيق نصر مؤزر كغيره من الانتصارات التي حققناها في الأمم المتحدة».

وأشار عباس إلى أنه خلال شهرين سيتم تطبيق القرار الأممي «من خلال دعم أشقائنا وإخواننا؛ لأن تطبيق القرار يحتاج إلى جهود وتضافر كل القوى؛ من أجل استكمال هذا النصر الهام جدا».

وصوت لصالح القرار 120 دولة، فيما اعترضت 8 دول على القرار، وامتناع 45 دولة.

يذكر أن آلاف الفلسطينيين أدوا صلاة عيد الفطر أمس الجمعة قرب خيام العودة المقامة على بُعد مئات الأمتار من السياج الحدودي شرق قطاع غزة مع إسرائيل.

جاء ذلك امتدادا لفعاليات مسيرات العودة التي أطلقها الفلسطينيون على أطراف قطاع غزة في 30 مارس الماضي ويتخللها مواجهات شبه يومية مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد متحدثون من عدة فصائل فلسطينية في خطب العيد التي جرت في خمس نقاط رئيسية من السياج الحدودي على الاستمرار في مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها برفع حصار غزة.

وقتل 128 فلسطينيا وأصيب 14700 آخرين بجروح وحالات اختناق في المواجهات مع الجيش الإسرائيلي منذ بدء احتجاجات مسيرات العودة.
المزيد من المقالات
x