«الخائن» لوبيتيجي: «حزين جدا» وأتمنى حظا سعيدا لـ«لا روخا»

«الخائن» لوبيتيجي: «حزين جدا» وأتمنى حظا سعيدا لـ«لا روخا»

الخميس ١٤ / ٠٦ / ٢٠١٨
أكد جولن لوبيتيجي الذي أقيل من منصبه مدربا للمنتخب الاسباني لكرة القدم أنه «حزين جدا» لما آلت إليه الأمور، متمنيا حظا سعيدا لمنتخب بلاده الذي تنتظره قمة أمام البرتغال في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية ضمن مونديال روسيا 2018.

وقال لوبيتيجي أثناء متابعته من قبل العديد من الصحافيين الإسبان أمام مطار كراسنودار بعد مغادرته معسكر «لا روخا»، «نحن حزينون جدا».


أضاف المدرب الباسكي الذي كان واضعا نظارة سوداء ووضع سماعتين في أذنيه: «لدينا فريق رائع وآمل في أن نفوز بكأس العالم».

وغداة الإعلان المفاجئ عن أنه سيتولى الإشراف على الجهاز الفني لنادي ريال مدريد، تمت إقالة لوبيتيجي من منصبه مدربا للمنتخب والذي كان يشغله منذ عام 2016، بعدما اعتبر رئيس الاتحاد الاسباني لويس روبياليس أن المدرب لم يتصرف بشكل صحيح مع الاتحاد واللاعبين.

وعين الاتحاد الاسباني المدافع الدولي السابق فرناندو هييرو الذي كان يشغل منصب المدير الرياضي للمنتخب، خلفا للوبيتيجي.
المزيد من المقالات
x