جامع خالد بن الوليد.. درة جوامع حمص ذو التسع قباب

جامع خالد بن الوليد.. درة جوامع حمص ذو التسع قباب

الخميس ١٤ / ٠٦ / ٢٠١٨
جامع ومسجد خالد بن الوليد في مدينة حمص في سوريا ويقع في منطقة الخالدية في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة حمص الواقعة على نهر العاصي.

ويضم الجامع ضريح القائد العربي الصحابي خالد بن الوليد الملقب بسيف الله المسلول، المتوفى في حمص سنة 641م


ويعود بناء جامع خالد بن الوليد إلى القرن 7 هجري (القرن: 13 ميلادي)، والبناء الحالي إلى العهد العثماني في القرن 19 الميلادي أيام السلطان عبدالحميد الثاني، حيث أقيم المسجد الجامع على أنقاض المسجد القديم الذي كان قائما في نفس المكان في مدينة حمص ومبني وفق الطراز المملوكي أيام السلطان الظاهر بيبرس في القرن السابع الهجري.

ويتميز الجامع الحالي ببنائه على الطراز العثماني المتصف بالتناوب بين اللونين الأبيض والأسود في حجارته ممزوجا بطراز سوري جميل.

ويعد درة جوامع حمص، له بناء أنيق يتصف بالجمال والزخارف الكثيرة، للجامع تسع قباب بيضاء متباينة الحجم، وبناء متسع وحديقة خارجية تحيط بالجامع ويمتاز بمئذنتيه الرشيقتين العاليتين اللتين تجاوران القباب التسع.

ويتألف المسجد من صحن واسع «47X36» م وفيه أربع قاعات في جانبه الشرقي، إحداها أعدت للوضوء، وأخرى أعدت كمتحف للفن الإسلامي والغرفتان الباقيتان خصصتا كمدرسة لطلاب العلم. والمنبر فهو من الرخام الأبيض المنقوش والمخرم وباحة صحن خارجي متسع.
المزيد من المقالات
x