استهلاك ثلاثة آلاف طن ماء زمزم ليلة السابع والعشرين

استهلاك ثلاثة آلاف طن ماء زمزم ليلة السابع والعشرين

حرصت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ممثلة في جميع إداراتها، على أن توفر لضيوف الرحمن أرقى سبل الراحة والطمأنينة ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة في ظل التوافد الكبير من عمار ومصلين إلى بيت الله الحرام، ويأتي في مقدمة هذه الإدارات، إدارة سقيا زمزم، وخدماتها الجليلة في توفير الماء المبارك للمصلين والمعتمرين. وأوضح مدير إدارة سقيا زمزم م. أسامة الحجيلي، أن خطة إدارة سقيا زمزم قد تكللت بالنجاح بفضل من الله وبجهود مباركة من منسوبي الإدارة، فقد بذلوا قصارى جهدهم لينالوا شرف خدمة ضيوف الرحمن في هذه الليلة المباركة ليلة السابع والعشرين وطيلة ليالي شهر رمضان المبارك. وبين الحجيلي أن استهلاك ماء زمزم المبارك في ليلة السابع والعشرين قد وصل إلى3.000 طن، مؤكداً أن ما قام به منسوبو الإدارة طيلة أيام الشهر الكريم، ما هو إلا إنفاذ لتطلعات القيادة الرشيدة -أيدها الله- وبتوجيه من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ د. عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، بالعمل بجهد لتوفير أكبر كمية ممكنة من الماء المبارك لمرتادي الحرمين الشريفين.
المزيد من المقالات
x