الخفجي تجهز مصلى العيد وتحدد الجوامع المعتمدة

الخفجي تجهز مصلى العيد وتحدد الجوامع المعتمدة

الثلاثاء ١٢ / ٠٦ / ٢٠١٨
أنهت إدارة المساجد في محافظة الخفجي أعمالها في تجهيز مصلى العيد ليكون جاهزا لاستقبال المصلين لأداء صلاة عيد الفطر، وذلك بالتنسيق مع الأقسام الخدمية في بلدية الخفجي. وشملت الأعمال تسوية التربة ورشّها بالمياه، كما تم تنظيف المصلى من الداخل والخارج بما في ذلك منبر الخطبة، والتأكد من جاهزية وصلاحية السماعات والصوت في مصلى العيد بالإضافة لاستئجار وتوفير أكثر من ألف قطعة فرش، مع توفير ١٥ عاملا سيتولون أعمال النظافة أثناء الصلاة مع وضع ٢٩ حاوية بالقرب من الأبواب الخارجية.

يذكر أن إدارة المساجد في الخفجي كانت قد أعلنت أسماء المصليات والجوامع التي ستقام فيها صلاة عيد الفطر وشملت مصلى العيد بالمحافظة وكذلك المصلى في السفانية ومصلى العيد الخاص بمركز أبرق الكبريت، بالإضافة للجوامع وهي جامع الملك عبدالعزيز، جامع حصة الهاجري، جامع عمر بن الخطاب، جامع الفرقان، جامع عبدالله بن مسعود، جامع خباب بن الأرت، جامع محمد بن عبدالوهاب، جامع عمار بن ياسر، جامع أبي بن كعب، جامع عثمان بن عفان، جامع سعد بن أبي وقاص.


من جهته أوضح مدير الشؤون الإسلامية والأوقاف بالمنطقة الشرقية الدكتور صلاح السميح، أنه تم تحديد مصليات الأعياد على مستوى المنطقة الشرقية وهي موزعة حسب الاحتياج وروعي في ذلك راحة الناس، وخصصت للإدارات مبالغ نقدية لتهيئتها، كما تم الإيعاز إلى مسئولي الإدارات بالتعاون مع الأمانات والبلديات في ذلك.

فيما أكدت وزارة الشئون الإسلامية في تعميمها على إدارات الوزارة بالمناطق وفروعها بالمحافظات بضرورة التأكيد على أئمة الجوامع بإقامة صلاة الجمعة إن صادفت العيد وعدم تحويلها لصلاة الظهر وذلك لعدم إيقاع الناس الذين لم يصلوا العيد في حرج.
المزيد من المقالات
x