اجتماع طارئ للجمعية العامة للأمم المتحدة حول غزة

اجتماع طارئ للجمعية العامة للأمم المتحدة حول غزة

الاحد ١٠ / ٠٦ / ٢٠١٨
تعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة اجتماعا طارئا حول غزة يوم الأربعاء المقبل بناء على طلب من فلسطين وعدد من الدول العربية والإسلامية، حسبما أعلن رئيس الجمعية، ميروسلاف لاجاك، في رسالة إلى الدول الأعضاء.

وطالب عدد من الدول العربية والإسلامية بعقد هذا الاجتماع بعد استخدام الولايات المتحدة لحق النقض (فيتو) ضد مشروع قرار يدين إسرائيل في مجلس الأمن الأسبوع الماضي.


من جانبه، دعا المبعوث الفلسطيني لدى الأمم المتحدة الجمعية العامة لتبني قرار بإجراء تحقيق بالأحداث في غزة وضمان توفير حماية للمدنيين الفلسطينيين.

وفي السياق، قالت وزارة الخارجية الفلسطينية: إن قادة الاحتلال الإسرائيلي يصرون على محاولة تسويق حزمة من الأكاذيب والمواقف التضليلية للرأي العام العالمي، بهدف التغطية على عقليتهم الإرهابية القائمة على إنكار الوجود الفلسطيني والقتل تارة، وللتغطية على جرائمهم المتواصلة بحق الفلسطينيين العزل المشاركين في مسيرات العودة الكبرى تارة أخرى.

وأدانت الوزارة بأشد العبارات عدوان الاحتلال الوحشي على مسيرات العودة الكبرى وما نتج عنه من جرائم وانتهاكات جسيمة للقانون الدولي، مؤكدة أن ممارسات جيش الاحتلال الوحشية تثبت حجم الانحطاط الأخلاقي لهذا الجيش وبعده عن أي مهنية على الإطلاق، فهو الجيش الأكثر إجراما وقتلا وتطرفا، والأكثر بعدا عن منظومة الأخلاق والقيم الإنسانية.
المزيد من المقالات
x