«خيرية الطرف» تشرك الأسر المنتجة بموائد الرحمن

«خيرية الطرف» تشرك الأسر المنتجة بموائد الرحمن

السبت ٠٩ / ٠٦ / ٢٠١٨
استحدثت جمعية الطرف الخيرية برنامجا نوعيا مطورا للأسر المنتجة والأيتام، من خلال إطلاق برنامج الإفطار السنوي لمنسوبي جمعية «فطورنا.. منا وفينا»، الذي يساهم في تشجيع الأسر المنتجة على المشاركة في إعداد موائد إفطار اللقاء السنوي للمنسوبين، وتمكينها للانخراط في السوق المحلي والمساهمة في توسيع مشروعاتها واستدامة أعمالها ودخلها.

ويأتي البرنامج لتفعيل التمكين المجتمعي، حيث سعت إدارة الجمعية هذا العام إلى تطوير أهداف البرنامج الأساسية بإضافة شراكة مجتمعية فاعلة لشريحتين أساسيتين هما الأسر المنتجة والأيتام، وأشار أمين عام الجمعية حمد النجم إلى مشاركة أكثر من 50 إدارياً وعاملا في الجمعية و25 يتيماً و9 أسر منتجة، منوها إلى ترشيح واختيار أربع أسر منهم وفق معايير معينة لإعداد أفضل الأطباق للإفطار الخاص باللقاء وبدعم مادي بلغ 1500 ريال لكل أسرة، بالإضافة إلى التنافس في مسابقة على أفضل ركن وأطباق، التي رصدت لها جوائز مادية قيّمة، لدعم الأسر المنتجة لرفع مستوى الجودة وبهدف دعمهم والتسويق لمنتجاتهم، ونوه بمشاركة فريق نسائي متخصص تضمن 20 متطوعة من بنات ونساء الطرف في مجال التقييم والتنظيم والإشراف.


وأكد رئيس مجلس إدارة الجمعية فهد العكروش أن إشراك الأيتام يهدف إلى تمكين دمجهم بالمجتمع من مثل هذه التجمعات الإيجابية.

وحصلت على المركز الأول أسرة جواهر الغفيلي وفازت بدرع وجائزة مالية مقدارها 2700 ريال، والثاني أسرة مريم السبتي وفازت بدرع وجائزة مالية مقدارها 2300 ريال، والثالث أسرة فاطمة سالم السعد وفازت بدرع وجائزة مالية مقدارها 2000 ريال بالإضافة إلى جوائز مجانية أخرى، والمركز الرابع حصلت عليه أسرة بدرة الشاهين وفازت بدرع وجائزة مالية مقدارها 2000 ريال.

وعبرت رئيسة لجنة التحكيم للمسابقة فوزية الشاهين عن سرورها بالمشاركة في مثل هذه البرامج النوعية، مبينة أن البرنامج يساهم وبشكل فاعل في خدمة أهداف متنوعة منها تشجيع الأسر المنتجة على تقديم منتجاتهم وبجودة عالية.
المزيد من المقالات
x