بركان الفويغو يودي بحياة 100 شخص ويشرد 12 ألفًا

بركان الفويغو يودي بحياة 100 شخص ويشرد 12 ألفًا

الخميس ٠٧ / ٠٦ / ٢٠١٨
قالت الأمم المتحدة إن عدد القتلى في غواتيمالا جراء انفجار بركان الفويغو بلغ نحو مائة شخص، بالإضافة إلى أكثر من 12 ألفا آخرين تم إجلاؤهم بسبب استمرار البركان في إطلاق الحمم والصخور وسحب الرماد.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دو جاريك: "قام زملاؤنا من فريق التنسيق الإنساني بتقييم الاحتياجات في الملاجئ القريبة من مدينة إسكوينتلا الواقعة في وسط جنوب البلاد، وهي أكثر المناطق تأثرًا بفعل اندلاع بركان الفويغو الضخم. ويساعد الفريق الحكومة في الاستجابة الإنسانية التي تقدم الدعم النفسي والاجتماعي ومجموعات النظافة الشخصية والفرشات والبطانيات وغير ذلك".


وفي أعقاب زيارة ميدانية، وصفت أوديت ألفارادو من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الأوضاع على الأرض قائلة: "لم يكن باستطاعة أحد الوصول إلى هناك، وانهارت على الطرق، وكان الناس مشوشين جدا وحائرين ويائسين، وفروا سيرًا على الأقدام ولكن لم يعرفوا إلى أين يمكن أن يذهبوا. كان وضعًا معقدًا نوعًا ما".
المزيد من المقالات
x