أوميغا تكشف النقاب عن ساعة فولفو أوشن ريس المذهلة

أوميغا تكشف النقاب عن ساعة فولفو أوشن ريس المذهلة

الثلاثاء ٠٥ / ٠٦ / ٢٠١٨
بصفتها الراعي الرسمي لضبط الوقت في سباق فولفو أوشن ريس، فإنّ أوميغا تراقب بدقة المسابقات على البحر هذا العام. وعند توقف البحارة في ميناء نيوبورت، رود آيلاند لإكمال المرحلة الثامنة من السباق، احتفلت أوميغا عبر الكشف عن ساعتها الجديدة بتصميم مذهل للغاية.

سيتم تقديم ساعة سيماستر بلانيت أوشن ديب بلاك «فولفو أوشن ريس» المحدودة الإصدار، للفريق الرابح هذا العام عند اختتامه في لاهاي بشهر يونيو. وستتوفر هذه الساعة للجمهور في 73 إصدارا فقط (تكريما للعام الذي بدأ فيه سباق المحيطات).


ويقول رينالد إيشلمان، الرئيس والرئيس التنفيذي لعلامة أوميغا: «تابعت أوميغا هذا السباق الشيق بكل شغف حتى الآن. نحن رغبنا أن تكون ساعة الرابح جميلة بقدر جمال القوارب، وكذلك دقيقة ومتينة بحيث تصمد أمام ظروف الإبحار الشاقة التي يواجهها المتنافسون. أعتقد أنّ «ديب بلاك» هي الطريقة المثلى للقيام بذلك، ونحن نتطلع قدما إلى تقديمها للفريق الرابح».

تأتي الساعة بقطر 45.50 ملم مع إبزيم مطاطي أسود يتمتع بالمتانة ويمكنه الصمود في ظروف الإبحار الشاقة. تمّ صنع العلبة من السيراميك الأسود وتمّ استخدام المطاط الأحمر على أول 15 دقيقة من القرص الثنائي الاتجاه. ويكمل Liquidmetal™ الباقي من مقياس الغوص.
المزيد من المقالات
x