الأمير سعود بن نايف يؤكد على أهمية التحكيم في حسم المنازعات

الأمير سعود بن نايف يؤكد على أهمية التحكيم في حسم المنازعات

الأربعاء ٠٦ / ٠٦ / ٢٠١٨
هنأ صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، عضو هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الخبر د. فلاح الزهراني لحصوله على درجة الدكتوراة بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى من قسم الأنظمة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، في رسالة قدمها بعنوان «أثر نظام التحكيم السعودي في تحفيز الاستثمار الأجنبي دراسة مقارنة».

وقال سموه خلال استقباله د. الزهراني بحضور فضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمنطقة الشرقية الشيخ عمر الدويش: «فخور بك وبكل رجال الدولة في كل القطاعات الذين يترقون في دراساتهم وبحوثهم، ولديهم الهمة في الجمع بين الدراسة والوظيفة».


كما أكد سموه على أهمية التحكيم وإيلائه مزيداً من البحوث والدراسات وذلك للدور الكبير والمتنامي الذي يحظى به التحكيم في حسم المنازعات التي يمكن أن تثيرها عقود الاستثمار والتجارة المحلية والدولية، مشيراً سموه إلى أن اللجوء إلى التسوية والحلول الودية كالصلح والوساطة في المنازعات التي تقع خاصة في منازعات الشركات العائلية، هو الذي يتوجب العمل به وحث المتنازعين عليه، ولا يكون اللجوء إلى القضاء إلا بعد استنفاد هذه الوسائل. حفاظاً على استمرارية تلك الشركات ونجاحاتها.

مؤملاً سموه أن تكون هذه الرسالة لبنة قوية ودعامة رئيسية من دعائم تحقيق رؤية المملكة 2030، ودافعاً لجذب الاستثمارات الأجنبية والتكنولوجيا المتقدمة إلى الدولة.

يشار إلى أن د. فلاح الزهراني متخصص في التحكيم التجاري والوساطة وتخرج في جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، كلية الشريعة والقانون، بتقدير ممتاز، وتناول بحث الماجستير: التحكيم في المنازعات المصرفية في دول مجلس التعاون الخليجي- دراسة مقارنة تأصيلية تطبيقية. ويعمل على مشاريع بحثية في التحكيم والوساطة.
المزيد من المقالات
x