المملكة تستضيف النسخة الـ(31) من كأس السوبر الإيطالي

تجمع بين يوفنتوس وميلان للمرة الثالثة في تاريخهما..

المملكة تستضيف النسخة الـ(31) من كأس السوبر الإيطالي

الثلاثاء ٠٥ / ٠٦ / ٢٠١٨
تستضيف المملكة العربية السعودية خلال شهر يناير المقبل منافسات كأس السوبر الايطالي، والتي تجمع بين يوفنتوس بطل الدوري الايطالي وكأس ايطاليا، وبين ميلان وصيف كأس ايطاليا.

وتناقلت الصحف الايطالية خبر اختيار رابطة الأندية الايطالية لكرة القدم السعودية من أجل استضافة الحدث السنوي الايطالي، وتفوقها على (4) مدن، كانت تتنافس معها على استضافة كأس السوبر الايطالي، وهي: مدينة روما الايطالية، التي وصفت بمعقل البطولات التاريخية والعظيمة لكرة القدم الايطالية، ومدينة تورونتو الكندية، واخيرا الصين والدوحة.


السوبر الايطالي، الذي سيقام هذه المرة في الشتاء، ولن يكون في بداية الموسم الرياضي كما هو معتاد، كونه سيقام في المملكة العربية السعودية، حيث سيلعب في شهر يناير بدلا من شهر أغسطس، الذي تصل فيه درجة الحرارة إلى مستويات عالية جدا بكافة مناطق المملكة.

واختلفت آراء المواقع الايطالية المهتمة بالأخبار الرياضية، حول ماهية المدينة التي ستستضيف أحداث لقاء السوبر الايطالي، لكن الواضح أن استاد الملك فهد الدولي بالرياض، سيكون المسرح الذي تقام عليه منافسات القمة الايطالية.

العرض السعودي كان الأفضل والأقوى، حيث ان المملكة سوف تستضيف أحداث السوبر الايطالي لمدة (3) أعوام، مقابل أكثر من (20) مليون يورو، فيما سيتحصل كل فريق يخوض لقاء السوبر على مبلغ يوفق الـ (3) ملايين يورو، وهو ما يتجاوز ضعف أعلى الاتفاقيات السابقة، بالنسبة للقاءات كأس السوبر الايطالي، التي أقيمت في خارج ايطاليا.

ويبدو أن تاريخ الـ(13) من شهر يناير المقبل، سيكون هو التاريخ الأقرب لإقامة مباراة الكلاسيكو الايطالي بين يوفنتوس وميلان، لكن ذلك كله يعتمد على روزنامة الفريقين، ومدى استمرارهما في مسابقة الكأس الايطالية.

يذكر أن كأس السوبر الايطالي، سيكون الـ (10) الذي يقام خارج ايطاليا، حيث كانت البداية في العام (1993)م، حينما تفوق ميلان على تورينو بهدف نظيف على ملعب «روبرت كينيدي» في واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية، قبل أن تلعب النسخة الثانية على ملعب «11 يونيو» في طرابلس بليبيا، وحينها تفوق جوفنتوس على بارما بهدفين مقابل هدف واحد في العام (2002)م.

وكرر يوفنتوس انتصاره في العام الذي يليه، حينما تفوق على ميلان بركلات الجزاء الترجيحية في اللقاء الذي أٌقيم على ملعب «العمالقة» في نيو جيرسي بالولايات المتحدة الأمريكية.

عاد كأس السوبر الايطالي ليقام في ايطاليا على مدار خمسة أعوام، قبل أن يستضيف ملعب بكين الوطني بالصين نسخة عام (2009)م، والتي شهدت انتصار لاتسيو على انتر ميلان بهدفين مقابل هدف وحيد.

واستضاف نفس الملعب نسختي (2011)م و(2012)م، حينما تفوق ميلان على انتر ميلان في الأولى بهدفين مقابل هدف، وتغلب يوفنتوس في الثانية على نابولي بأربعة أهداف مقابل هدفين.

النسخ الثلاث الاخيرة التي أقيمت بالخارج بين عامي (2014)م و(2016)م، شهدت تحقيق جوفنتوس للقبين بتفوقه على نابولي ولاتسيو، قبل أن يخسر النسخة الاخيرة على ميلان.
المزيد من المقالات
x