الجشة: 70 متطوعًا يوزعون 500 وجبة إفطار يوميًا

ينتشرون عند تقاطع طريق العقير الدولي

الجشة: 70 متطوعًا يوزعون 500 وجبة إفطار يوميًا

السبت ٠٢ / ٠٦ / ٢٠١٨
يتصدى المشروع الخيري للفريق عبر تفطير الصائمين المسافرين من خلال تقديم وجبات إفطار صائم وذلك على الطريق الدولي السريع من وإلى دولة الإمارات وعمان والدمام

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


يقيم فريق «سالك التطوعي» التابع لنادي الروضة بمدينة الجشة بالأحساء، وللعام التاسع على التوالي، برنامج إفطار صائم خلال هذا الشهر المبارك من خلال القيام بإعداد وجبات الإفطار يوميًا وذلك بشراكة مجتمعية مع الهيئة العامة للرياضة بالأحساء.

وبلغ عدد المتطوعين في هذا العمل الخيري أكثر من ٧٠ متطوعًا تقريبًا بتعاون ودعم

ومشاركة أهالي مدينة الجشة، وذلك عند تقاطع طريق العقير المؤدي إلى دول الخليج حيث القادمين من الامارات وعمان والمتجهين إلى المنطقة الشرقية والعكس، ويقوم الفريق قبل اذان المغرب بمسجد نورة المبارك بمدينة الجشة بإعداد وجبات الإفطار (والمكونة من ماء وتمر وعصير وفطيرة وقطعة فاكهة) ثم توزيعها على المسافرين ومرتادي الطريق.

ويتخذ الفريق موقعه تحت الجسر المؤدي إلى دول الخليج والدمام مركزًا للتجمع، حيث يتم توزيع أكثر من ٥٠٠ وجبة إفطار يوميًا، ويتكون مشروعه الخيري من تفطير الصائمين المسافرين على الطريق الدولي السريع من وإلى دولة الإمارات وعمان والدمام.

وقد شارك في توزيع وتقديم الوجبات عدد كبير من المتطوعين وخصوصا الشباب، ما يزرع فيهم حب الخير والعمل التطوعي في مجالات عدة، حيث حرص الفريق على مشاركة الجميع من الشباب وكبار السن من المتقاعدين الذين يحرصون على التواجد أثناء توزيع وجبات الإفطار على سالكي الطريق من الصائمين.

وتحدث رئيس فريق سالك التطوعي، فهد الصقر، عن ذلك قائلًا: الفريق يجد الكثير من المتعة والشعور بالفخر بمثل هذا العمل، فتقديم وجبة إفطار الصائم للمسافرين عمل إنساني بحت لا نرجو فيه إلا الخير ورضا الله، وكما ترون الكل يتسابق على فعل الخير من جميع الفئات السنية في شهر الخير، لذا يحرص فريق سالك على مشاركة كل من يريد العمل التطوعي مع توجيهاتنا بأهمية توخي الحذر والسلامة أثناء عملية التوزيع.

من جهته قال رئيس نادي الروضة ايهاب الدوسري: سخرت إدارة النادي كل الامكانات لفريق سالك للقيام بواجباته الخيرية على أكمل وجه، وهذا هو العام التاسع على التوالي للفريق وكل عام يكون هناك عمل أفضل من قبل شباب وأهالي مدينة الجشة، والعمل لا يقتصر فقط في رمضان، بل هناك أعمال كثيرة يقوم بها الفريق طوال العام منها مشروع سقيا الماء في فصل الصيف والذي يشمل عمال النظافة في الطرقات والعمالة في تشييد البناء وذلك على مستوى محافظة الأحساء، وزيارة المرضى في المستشفيات.

وأضاف الدوسري: أقدم شكري وتقديري لرئيس فريق سالك التطوعي فهد الصقر وجميع أعضاء الفريق والمتطوعين الذين يتواجدون من الساعة الرابعة عصرًا من كل يوم لإعداد وتجهيز الوجبات الخاصة للصائمين، وانطلاق التوزيع من الخامسة عصرًا حتى اذان المغرب، فجزاهم الله خير الجزاء والشكر موصول لكل من دعم هذا المشروع من رجال الأعمال وأهالي الجشة لدعم مسيرة هذا الفريق في العمل الخيري.
المزيد من المقالات
x