وزير الخارجية اليمني: لا بديل عن المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة لإنهاء الإنقلاب وإعادة الشرعية

وزير الخارجية اليمني: لا بديل عن المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة لإنهاء الإنقلاب وإعادة الشرعية

الجمعة ٠١ / ٠٦ / ٢٠١٨

قال وزير الخارجية اليمني الجديد، خالد اليماني، إن ‏المسار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة لابد أن ‏يكون الوحيد نحو إحلال السلام وإنهاء الانقلاب ‏واستعادة الدولة في اليمن وفقاً للمرجعيات الثلاث ‏المتوافق عليها للحل.‏

وأكد اليماني خلال لقائه في مدينة الرياض وكيل ‏وزارة الخارجية الفرنسية لشؤون الشرق الأوسط ‏وشمال إفريقيا جيروم بونافونت، أن خيار السلام ‏والتسوية السياسية الهادفة لتحقيق سلام عادل ودائم في ‏اليمن هو خيار الحكومة الشرعية المبدئي.‏


ونوه بالموقف الفرنسي الثابت من الأزمة ‏في اليمن والدعم والتأييد الفرنسي للحكومة الشرعية ‏من خلال دورها كدولة عضو في مجلس الأمن وضمن ‏مجموعة الـدول الثماني عشر الراعية للتسوية السياسية ‏السلمية في اليمن.‏

وثمن وزير الخارجية اليمني ، الترتيبات الجارية للإعداد ‏للمؤتمر الإنساني حول اليمن المقرر إقامته في باريس ‏نهاية شهر يونيو المقبل.‏

من جانبه أكد المسؤول الفرنسي، وفقا لوكالة الأنباء ‏اليمنية الرسمية على الموقف الرسمي الداعم للحكومة ‏الشرعية اليمنية في استعادة الدولة وإحلال الامن ‏والاستقرار، معربا عن أمله أن تنتهي الحرب الدائرة ‏بأقرب وقت وأن تتوقف المعاناة الإنسانية للشعب ‏اليمني.‏

المزيد من المقالات
x