رئيس حكومة اسبانيا يعترف بهزيمته في بداية جلسة البرلمان لحجب الثقة عنه

رئيس حكومة اسبانيا يعترف بهزيمته في بداية جلسة البرلمان لحجب الثقة عنه

الجمعة ٠١ / ٠٦ / ٢٠١٨
اعترف رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي الجمعة بهزيمته في البرلمان قبل التصويت على مذكرة لحجب الثقة عن حكومته تمكن زعيم الحزب الاشتراكي بيدرو سانشيز من توفير الغالبية المطلوبة لإقرارها.

وقال رئيس الحكومة المحافظ "يمكننا ان نستنتج انه سيتم تبني مذكرة حجب الثقة. بنتيجة ذلك، سيصبح بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الجديد"، قبل أن يهنئ خصمه.تمكن سانشيز من إقناع تيارات سياسية مختلفة بالتصويت لصالح عزل رئيس الحكومة المحافظ الذي يحكم البلاد منذ ست سنوات، بعد إدانة الحزب الشعبي الذي يتزعمه في قضية فساد أضعفته. بذلك ستطوى صفحة من تاريخ اسبانيا شهدت أزمات كبرى صمد أمامها راخوي (63 عاما) الذي يحكم البلاد منذ كانون الاول/ديسمبر 2011 ولا سيما الانكماش الذي جاء نتيجة إجراءات تقشفية قاسية وشهر من الشلل السياسي في 2016 وصولا الى محاولة انفصال إقليم كاتالونيا العام الماضي.
المزيد من المقالات
x