أمير تبوك : دعم العمل الخيري بالمملكة لا مثيل  له في العالم

أمير تبوك : دعم العمل الخيري بالمملكة لا مثيل  له في العالم

الاثنين ٢١ / ٠٥ / ٢٠١٨
رأس صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك رئيس المجلس التنسيقي للجمعيات الخيرية بالمنطقة اليوم اجتماع المجلس التنسيقي للجمعيات الخيرية بمنطقة تبوك البالغ عددها 46 جمعية بالإضافة الى 10 مراكز تنمية اجتماعية، وذلك في قاعة الاجتماعات بالإمارة .

وفي بداية الاجتماع هنأ سموه الجميع بشهر رمضان المبارك منوها سموه بدعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – للجمعيات الخيرية بالمملكة , وأثنى سموه على الجهود التي تبذلها الجمعيات الخيرية بالمنطقة لخدمة الفئات المحتاجة في المجتمع . منوهاً سموه بأهمية تطوير العمل الاجتماعي والخيري.


وقال سموه : إن على الجمعيات مسؤوليات كبيرة تجاه خدمة الافراد والمجتمع ولا يقتصر دعم الجمعيات على الدعم المادي بل الدعم المعنوي والتشجيعي، حاثاً سموه الجمعيات عند تقديم برامجها ومشاريعها ان تعرضها بشكل واضح للمستفيد والمتبرع وضرورة ترتيب الاولويات لعمل الجمعيات .

وأضاف سموه : إن عليكم مسؤولية كبيرة في إطلاع المجتمع على أنشطتكم ولابد أن تتواصلون مع المجتمع عن طريق الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي في طرح الأفكار والمشاريع , مؤكدا أن العمل الخيري في المملكة والدعم الذي يلقاه لا يوجد له مثيل في العالم .

بعد ذلك ناقش سموه خلال الاجتماع تقريرا عن الجمعيات الخيرية المتخصصة التي تتضمن إنجازات تلك الجمعيات خلال الفترة الماضية ودورها في مساعدة الأسر والأفراد, بالإضافة الى التقارير المالية لتلك الجمعيات .
المزيد من المقالات