طهران تهدد النواب .. التوقف عن "تويتر" أو الرحيل عن المنصب

طهران تهدد النواب .. التوقف عن "تويتر" أو الرحيل عن المنصب

الاحد ٢٠ / ٠٥ / ٢٠١٨


حذر مجلس صيانة الدستور الإيراني اليوم من أن استخدام موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، وهو أمر غير قانوني في إيران، قد يكلف النواب مناصبهم.


ونقل موقع خبر الإخباري الإلكتروني عن عباس على كدخدائي القول" المجلس سوف يكون له موقف إزاء أي شيء يمكن أن يشوه المؤهلات الايدولوجية للمرشحين" في إشارة لموقع تويتر، الذي مازال الكثير من النواب يستخدمونه على الرغم من الحظر الرسمي.

ويراقب مجلس صيانة الدستور في إيران المؤهلات الأيدولوجية للمرشحين في الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

ويرى الإصلاحيون في إيران المجلس، المؤلف من 12 عضوا متشددا، غير ديمقراطي.

وعلى الرغم من حظر تويتر في إيران منذ عدة أعوام، إلا أنه يتم استخدامه بصورة واسعة باستخدام طرق أخرى. وتتواجد الكثير من وسائل الإعلام الإيرانية على موقع تويتر بالإضافة إلى الرئيس حسن روحاني.

ويطالب روحاني منذ فترة برفع الحظر المفروض منذ أعوام، ولكنه يلقى معارضة من المحافظين المتشددين.
المزيد من المقالات