"رسل السلام" يقترب من تحقيق تحدي المليار ساعة عمل

"رسل السلام" يقترب من تحقيق تحدي المليار ساعة عمل

الاحد ١٣ / ٠٥ / ٢٠١٨


اقترب المشروع الكشفي العالمي "رسل السلام" من تحقيق تحدي المليار ساعة عمل، حيث تجاوزت عدد ساعات العمل اليوم 993 مليون ساعة وفق آخر إحصائية على الموقع الالكتروني للمشروع، فيما تقدم خلال تلك الساعات أكثر من 6 مليون مبادرة حول العالم.


وتهدف رؤية مشروع الكشفي العلمي العالمي "رسل السلام"، كسر حاجز بليون ساعة عمل، قبل نهاية 2021، الذي انطلق من المملكة في سبتمبر 2011م ، وذلك رغبة في أن يصبح ثلثا كشافة العالم البالغ عددهم أكثر من 40 مليون كشاف "رسلاً للسلام"، فاعلين وبمقدورهم تغيير العالم إلى ما هو أفضل، من خلال تقديم رسائل السلام إلى 200 مليون إنسان على الأقل في العالم.

وأوضح نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية البروفيسور عبدالله بن سليمان الفهد، أن المشروع الذي جاء باتفاق بين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - رحمه الله - وملك السويد الرئيس الفخري لصندوق التمويل الكشفي العالمي الملك كارل جوستاف، على الاعتراف بالكشافة " كرسل سلام " حيث أطلقت المبادرة من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية " كاوست " في 2011 بحضور ملك السويد، وتهدف المبادرة إلى إلهام الملايين من الكشافة الذين يقومون بأعمال مذهلة في مجتمعاتهم المحلية، وبالتالي تحفيز الآخرين على تنفيذ أي مشروع كشفي يسفر عن تغيير إيجابي في المجتمع.

وأكد الفهد أن المشروع يحظى باهتمام كشفي ورسمي عالمي، عاداً إياه أفضل مشروع شهد الاستمرارية والانتشار الواسع في كثير من دول العالم، منذ تأسست الكشافة في 1907، على يد مؤسسها اللورد بادن باول، مستشهداً بحجم الرقم في عدد ساعات العمل الذي يتضح أنه سيبلغ المليار قبل الموعد المحدد ، ومبيناً أن لـ " رسل السلام " خلال الفترة الماضية من المشروع وجود مهم وفاعل، من خلال المشاركة في مواجهة الكوارث، التي حدثت في بعض الدول، إضافة إلى مساعدة كثير من المجتمعات التي تعمل الكشافة فيها من خلال هذا المشروع.
المزيد من المقالات