إصابات الدماغ تزيد خطر الخرف

إصابات الدماغ تزيد خطر الخرف

الخميس ١٠ / ٠٥ / ٢٠١٨
أفادت دراسة أمريكية على كبار السن بأن الأشخاص الذين تعرضوا لإصابات دماغية خفيفة حتى ولو لم تسفر إصابتهم عن غيابهم عن الوعي، ربما تزيد مخاطر إصابتهم بالخرف بمقدار المثلين مقارنة بأقرانهم الذين لم يتعرضوا لتلك الإصابة.

ورغم ارتباط الإصابات الدماغية الشديدة والمتوسطة منذ وقت طويل بتزايد مخاطر الإصابة بالخرف إلا أن نتائج الأبحاث حتى الآن بشأن ارتباط الإصابات الخفيفة بالخرف وتراجع الإدراك لا تزال متناقضة وخصوصا فيما يتعلق بالإصابات التي لا تسبب غياب أصحابها عن الوعي.


وفي الدراسة الحالية فحص الباحثون بيانات نحو 358 ألفا من كبار السن 90% منهم تقريبا من الذكور. وتعرض نحو نصف عدد من شاركوا في الدراسة لإصابات دماغية خلال الفترة بين عامي 2001 و2014.

وإجمالا أصيب 10835 شخصا أو 6% من كبار السن الذين تعرضوا من قبل لإصابات دماغية بالخرف فيما أصيب نحو 4698 شخصا فقط أو أقل من 3%من أقرانهم الذين لم يتعرضوا في السابق لأي إصابة من هذا النوع.
المزيد من المقالات