البحرين: قرار «ترامب» يعكس التزام أمريكا بالتصدي للسياسات الإيرانية

البحرين: قرار «ترامب» يعكس التزام أمريكا بالتصدي للسياسات الإيرانية

الثلاثاء ٠٨ / ٠٥ / ٢٠١٨
أعربت مملكة البحرين عن تأييدها لقرار الرئيس دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران واستئناف العقوبات المشددة على النظام الإيراني.

وأكدت، فى بيان لها، مساء اليوم، دعمها التام لهذا القرار الذي يعكس التزام الولايات المتحدة الأمريكية بالتصدي للسياسات الإيرانية ومحاولاتها المستمرة لتصدير الإرهاب في المنطقة دون أدنى التزام بالقوانين والأعراف الدولية، وبما يثبت ان هذا الاتفاق حمل العديد من النواقص وأهمها عدم التطرق الى برنامج ايران للصواريخ الباليستية وتهديدها لأمن واستقرار المنطقة من خلال التدخل في شؤون دولها الداخلية ودعم الميليشيات الارهابية التابعة لايران في هذه الدول.


وشددت البحرين على تضامنها مع القرار الذي اتخذه ترامب ووقوفها إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية في جهودها الهادفة للقضاء على الإرهاب على الصعيدين الإقليمي والدولي، داعية كافة الدول الأخرى الموقعة على الاتفاق للنظر بمسؤولية للأمن والسلم في المنطقة واتخاذ خطوات مشابهة لما اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية.

وجددت البحرين موقفها الداعم لجميع المساعي التي تهدف إلى إخلاء منطقة الشرق الأوسط من الأسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل وإلى منع إيران من الحصول على أسلحة نووية، ومكافحة تمويل وإسناد إيران للميليشيات المتطرفة في المنطقة، والداعي إلى ضرورة احترام إيران لسيادة جيرانها وعدم التدخل في شؤونهم الداخلية.
المزيد من المقالات