«مسار الإصلاح الاقتصادي ودور قطاع الأعمال» في لقاء الثلاثاء

«مسار الإصلاح الاقتصادي ودور قطاع الأعمال» في لقاء الثلاثاء

الخميس ٠٣ / ٠٥ / ٢٠١٨
استعرض لقاء الثلاثاء الشهري بغرفة الشرقية مسارات الإصلاح الاقتصادي وتنويع مصادر الدخل الوطني وخططهما، التي تمضي قدماً بثبات.

ونوه حضور اللقاء بعملية الهيكلة الاقتصادية، التي تضمنت برنامج التخصيص ومشاريع عملاقة جديدة ودورها في توسيع وتنويع قاعدة الاستثمارات أمام قطاع الأعمال، مؤكدين أن المملكة بدأت جني ثمار رؤية 2030 في العديد من المجالات، مُبدين تفاؤلاً بالمستقبل الاقتصادي للمملكة بوجه عام وللمنطقة الشرقية على وجه الخصوص.


جاء ذلك خلال لقاء الثلاثاء الشهري بغرفة الشرقية، الذي أقيم الثلاثاء الماضي بحضور عدد من اعضاء مجلس إدارة الغرفة وجمع من رجال أعمال المنطقة الشرقية.

وأكد الحضور أن المملكة تُحقق خطوات مُتقدمة في تحفيز المستثمرين المحليين والأجانب وهو ما يعود -بلا شك- على الزيادة في الإنتاج والتشغيل، لافتين إلى أن المملكة تحظى بالعديد من الخبرات على مستوى الأفراد والمنشآت، التي من شأنها المشاركة الإيجابية في مسارات التنمية الاقتصادية.

المزيد من المقالات