المملكة: نقف مع المغرب ضد تهديد أمنها ووحدتها الترابية

المملكة: نقف مع المغرب ضد تهديد أمنها ووحدتها الترابية

الأربعاء ٠٢ / ٠٥ / ٢٠١٨
عبر مصدر مسؤول في وزارة الخارجية عن وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب المملكة المغربية الشقيقة ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها ووحدتها الترابية.

وأضاف المصدر أن حكومة المملكة تدين بشدة التدخلات الإيرانية في شؤون المغرب الداخلية من خلال أداتها ميليشيا حزب الله الإرهابية التي تقوم بتدريب عناصر ما يسمى بجماعة «البوليساريو» بهدف زعزعة الأمن والاستقرار في المملكة المغربية الشقيقة.


وقال المصدر: إن المملكة تؤكد وقوفها إلى جانب المملكة المغربية الشقيقة في كل ما يضمن أمنها واستقرارها بما في ذلك قرارها بقطع علاقاتها مع إيران.

وفي السياق، دعمت الإمارات والبحرين موقف المغرب.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية أنور قرقاش: «نقف مع المغرب في حرصها على قضاياها الوطنية وضد التدخلات الإيرانية في شؤونها الداخلية».

وأضاف: «سياستنا وتوجهنا الداعم للمغرب، إرث تاريخي راسخ، أسس له الشيخ زايد والملك الحسن، رحمهما الله، وموقفنا ثابت في السراء والضراء».

وفي أول تعليق، قال وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد: إن البحرين تدعم القرار المغربي.

وأوضح في تصريحات نشرها على حسابه الشخصي عبر «تويتر»: «نقف مع المغرب في كل موقف كما يقف معنا دائما».

وتابع: «نؤيد بقوة قراره الصائب بقطع العلاقات مع إيران، نتيجة دعمها لأعداء المغرب، بالتعاون مع حزب الله الإرهابي».
المزيد من المقالات