عاجل

مدير ثقافة جدة يكرم رواد الفن التشكيلي بالمملكة

خلال افتتاحه مركز «أدهم للفنون»

مدير ثقافة جدة يكرم رواد الفن التشكيلي بالمملكة

الاحد ٢٩ / ٠٤ / ٢٠١٨
شهد الحفل حضورا لافتا لأسرة جمعية الثقافة والفنون بجدة يتقدمهم الموسيقار الكبير طلال باغر، والدكتور جمعان الغامدي، والدكتور محمود الثمالي، والفنان نبيل طاهر

..................................................................................................................................................


كرم مدير جمعية الثقافة والفنون بجدة محمد آل صبيح، مجموعة من رواد ورموز الفن التشكيلي في المملكة، ومنهم: الفنانة القديرة صفية بن زقر، والفنان أحمد فلمبان، والفنان هشام بنجابي، والفنان عبدالله نواوي، والفنان طه صبان، والفنان عبدالله حماس، والفنان نبيل نجدي، والفنان محمد العبلان، والفنان الدكتور فؤاد مغربل، والفنانة سلوى الرفاعي، والفنانة أمل فلمبان، إضافة لتقديم تكريم للفنان الراحل فهد الحجيلان، والفنانة تغريد وزنه، وآخرين.

جاء ذلك خلال رعايته لافتتاح مركز «أدهم للفنون» بحضور الدكتور طلال أدهم، ونخبة من رواد الفن التشكيلي وجمع غفير من المثقفين والإعلاميين.

وتعرف آل صبيح خلال الجولة التي قام بها في المركز برفقة أدهم على جميع أجنحة الفنانين المشاركين، إضافة للوقوف على الأعمال المعروضة ومشاهدة تفاصيليها ومناقشة كيفية تنفيذها.

وشهد حفل الافتتاح عرض فيلم تعريفي عن المركز، بعدها بدأ الحفل الخطابي بآيات من الذكر الحكيم ثم كلمة ترحيبية وتعريفية عن المركز من الدكتور طلال أدهم رحب فيها بمدير الجمعية والحضور الكريم، مقدما شكره لآل صبيح على دعمه للفنانين ورعايته للحفل.

فيما عبر مدير الجمعية محمد آل صبيح خلال كلمه تحدث فيها عن سعادته بما شاهده في المركز الذي يعد مركزا حضاريا سوف يسهم في الارتقاء بالحركة التشكيلية، مؤكدا على أهمية نشر ثقافة الفرح التي تبثها الفعاليات الثقافية والفنية، مشيدًا بدور الدكتور أدهم ودعمه اللا محدود للحراك التشكيلي منذ زمن.

من جهته، أشاد الفنان هشام بنجابي بالمركز مؤكدا على دوره المهم في إثراء الحراك التشكيلي في المملكة، إضافة لما سيقدمه من دعم للمواهب عبر البرامج العديدة المنتظر تفعيلها؛ لصقل وتطوير قدرات المبتدئين في الفن، إضافة لإبراز ما تتمتع به المملكة من ثراء وعطاء وسخاء في الفنون كافة.

وختم بنجابي حديثه بالإشارة لدور الفنانين المكرمين في سطر تاريخ فني لامع للحركة التشكيلية السعودية، مقدما شكره للمركز على مبادرته الإيجابية لتكريم الرموز التي ضحت واجتهدت في سبيل إنشاء طريق ومسار يساعد الأجيال القادمة في مواصلة تقديم الإبداع للارتقاء بالذائقة الفنية والثقافية.

وكان من اللافت حضور أسرة جمعية الثقافة والفنون بجدة يتقدمهم الموسيقار الكبير طلال باغر المشرف العام على الموسيقى، والدكتور جمعان الغامدي المشرف على المنتدى الثقافي، والدكتور محمود الثمالي المشرف على التدريب، والفنان نبيل طاهر المشرف على الفنون التشكيلية، وفهد الطائفي المشرف على العلاقات العامة والإعلام، وبخيت العامري المشرف على المسرح، وسلطان منديلي المشرف على التصوير الفوتوغرافي، ومحمد الشمراني وحسن علوي ولطيفة اليحيى.
المزيد من المقالات
x