"مخ وأعصاب مدينة الملك فهد" ينقذ جمجمة طفل من التشوه

بالمنظار والعدسات المُكبرة..

"مخ وأعصاب مدينة الملك فهد" ينقذ جمجمة طفل من التشوه

نجح فريق طبي في جراحة المخ والأعصاب للأطفال بمدينة الملك فهد الطبية في إجراء عملية نوعية لتصحيح التعظم المبكر لجمجمة طفل "خديج" لم يتجاوز عمره 120 يوم.

وقال استشاري جراحة المخ والأعصاب للأطفال بالمركز الوطني للعلوم العصبية رئيس الفريق الطبي د. فهد العتيبي إن المريض تم تحويله من أحد المستشفيات الطرفية نتيجة تشوه في شكل الرأس ، موضحاً أنه بعد قبول الحالة ومراجعة الطفل للعيادات الخارجية تبين من خلال الفحص السريري أنه يعاني من تعظم (إغلاق مبكر) لمفصل من مفاصل الرأس يسمى المفصل السهمي.

وأضاف الدكتور العتيبي أنه بعد تنويم المريض وإجراء أشعة مقطعية ثلاثية الأبعاد للرأس وأشعة مقطعية للرأس بالصبغة ، أظهرت النتائج بأن هناك تعظم مبكر للمفصل السهمي نتج عنه استطالة بشكل الرأس وزيادة في ضغط الدماغ لكون حيز الجمجمة أقل من الحيز الطبيعي.

وبين رئيس الفريق الطبي أنه بعد مناقشة الحالة مع والدّي المريض وشرح الإجراء الطبي تم إجراء العملية بواسطة تقنية المنظار والعدسات الطبية المكبرة من خلال كاميرا صغيرة نسبيا تستخدم في جراحة المخ والأعصاب حيث تم عمل جرحين كل جرح لا يتعدى ٣ سم ، وإكمال تصحيح التعظم للجمجمة.

وأشار إلى أن هذه التقنية موجودة من قرابة العقدين ولكن في السنوات الاخيرة تقدم استخدامها وهي تستخدم لهدفين إما الوصول لأماكن عميقة يصعب الوصول لها بالطرق الجراحية التقليدية والهدف الآخر لعمل الجراحات بندبات أصغر وألم أقل للمريض بحيث يمكن للمريض مغادرة المستشفى خلال مدة قصيرة بخلاف الطريقة التقليدية التي تحتاج إلى فتح المفصل المتعظم و ترميم شكل الرأس عن طريق جرح بالجلد من الاذن إلى الأذن بطول تقريبي ٢٠ سم .

وزاد الدكتور العتيبي أن هذه العملية تعتبر الأولى من نوعها على مستوى المملكة بواسطة تقنية المنظار ممثلة في إجراء العمليات العصبية حيث تمتاز بأن الألم وتورم الأنسجة الناتج عن العملية أقل بكثير من العملية التقليدية فضلاً عن قدرة المريض بمغادرة المستشفى خلال يوم إلى يومين من العملية مقارنة بمتوسط ٧ -١٠ للعملية التقليدية .

وزاد العتيبي أن هذه الحالة تعتبر من الحالات الصعبة التي تحتاج إلى فريق طبي متخصص واستخدام أجهزة متطورة وحديثة لإجراء العملية، لافتا إلى أن المريض استقرت حالته الصحية وغادر العناية المركزة بعد نصف يوم من العملية ويخضع حالياً للمتابعة في العيادات الخارجية.

شرح الصورة :

تعظم مبكر ( التحام المفصل) حيث أدى إلى استطالة شكل الرأس وزيادة ضغط الدماغ

المزيد من المقالات