الممارسات الخاطئة للصالونات النسائية في ورشة بالدمام

بحضور أمين المنطقة الشرقية..

الممارسات الخاطئة للصالونات النسائية في ورشة بالدمام

السبت ٢٨ / ٠٤ / ٢٠١٨


نظمت أمانة المنطقة الشرقية، بالتعاون مع المجلس البلدي بحاضرة الدمام أمس، ورشة عمل حول الآثار السلبية عن بعض الممارسات الخاطئة في بعض الصالونات النسائية تحت عنوان "اختاري بعناية وتألقي بوعي"، بحضور أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، وذلك على مسرح الأمانة بالدمام .


وبدأت الورشة بكلمة رئيسة قسم التواصل المجتمعي بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام سميرة الزيّات، بيّنت فيها أن الأمانة تقوم بالعديد من الحملات الرقابية والتفتيشية، وتأتي هذه الورشة من منطلق مسؤولية الأمانة بتوعية المجتمع نحو الظواهر السلبية.

تلى ذلك ورقة عمل قدمتها مدير عام الإدارة العامة النسائية بوكالة الخدمات بالأمانة نجد الدوسري، أوضحت فيها أن أفضل الممارسات الصحية في الصالونات النسائية، والإجراءات النظامية، الهادفة إلى رفع مستوى الوعي الصحي للعاملين، ونشر المفاهيم السليمة، ومنع انتقال الأمراض والوقاية منها، وتعزيز صحة الفرد والمجتمع، ونظامية المنشأة.

بينت الدوسري أن أهم الظواهر السلبية منتشرة في الصالونات النسائية هي: سوء نظافة الأدوات، مستحضرات منتهية الصلاحية، مستحضرات مجهولة المصدر، الأدوات التالفة، بحيث كل نقطة تُفصل بحسب المخالفات النظامية.

وبدورها عرضت مساعد رئيس بلدية محافظة الخبر إيمان الغامدي تجربة القسم النسائي في البلدية في الحد من الممارسات السلبية الخاطئة في بعض الصالونات النسائية .

من جهتها قدمت نائبة اللجنة الاستشارية النسائية في المجلس البلدي لحاضرة الدمام شعاع الدحيلان، عرضا وضحت فيه دور اللجنة في توعية المستفيدات من النساء والحد من الخلط بين التزيين والتجميل.
المزيد من المقالات
x