منافسة لندنية على المركز الرابع

منافسة لندنية على المركز الرابع

السبت ٢٨ / ٠٤ / ٢٠١٨
يخوض تشيلسي حامل لقب 2017 محاولاته الاخيرة لانتزاع المركز الرابع المؤهل الى دوري ابطال اوروبا، فيما يواجه الفرنسي ارسين فينجر مدرب ارسنال غريمه مانشستر يونايتد ربما للمرة الاخيرة في المرحلة 36 من الدوري الانجليزي في كرة القدم.

وفي ظل حسم مانشستر سيتي اللقب وتحليقه في الصدارة بفارق 16 نقطة عن مانشستر يونايتد، ينحصر الصراع على مراكز التأهل الى البطولات الاوروبية والهرب من الهبوط.


واكتسب تشيلسي ومدربه الايطالي انتونيو كونتي ثقة كبيرة بعد بلوغه نهائي مسابقة الكأس على حساب ساوثمبتون، ولم يفقد أمل انتزاع المركز الرابع برغم فارق النقاط الخمس مع جاره اللندني توتنهام.

ويحل خامس الترتيب على سوانسي سيتي السابع عشر والباحث عن الابتعاد عن منطقة القاع، اذ يتقدم ساوثمبتون وستوك سيتي وصيف القاع بفارق 4 نقاط.

واختبر الفريق الازرق نتائج سلبية في الاسابيع الاخيرة الحاسمة، بيد انه حقق فوزين متتاليين ترافقا مع خسارة توتنهام 5 نقاط في آخر مباراتين، فتقلص الفارق بينهما من 10 الى خمس نقاط.

في المقابل، يتعين على رجال المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، الذين يستقبلون واتفورد الثاني عشر الإثنين في ختام المرحلة، استعادة توازنهم، خصوصا بعد اهدار تقدمهم على مانشستر يونايتد في نصف نهائي الكأس، ليبقى فريق شمال العاصمة من دون اي لقب في السنوات العشر الاخيرة.

وبدأت التكهنات حول مستقبل بوكيتينو بعد الخروج الثامن على التوالي من نصف نهائي الكأس، اذ قال ان النادي «بحاجة الى مزيد من الوقت، بالطبع معي أو من دوني؟»، لكنه يدرك انه من الضروري بلوغ دوري الابطال للعام الثالث تواليا.
المزيد من المقالات
x