فيفا يوقف رئيس الاتحاد البرازيلي مدى الحياة

فيفا يوقف رئيس الاتحاد البرازيلي مدى الحياة

الجمعة ٢٧ / ٠٤ / ٢٠١٨
اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الجمعة ايقاف رئيس الاتحاد البرازيلي ماركو بولو دل نيرو مدى الحياة، وذلك بسبب ملاحقته بقضايا رشى. وقال "فيفا" في بيان أن التحقيق كشف بأن دل نيرو انتهك عدة مواد من قانون ألاخلاقيات في السلطة الكروية العليا، بما في ذلك تلك المتعلقة بالرشوة والفساد. وقال البيان "نتيجة لذلك، يحظر على السيد دل نيرو مدى الحياة جميع الأنشطة المتعلقة بكرة القدم (الإدارية والرياضية أو غيرها) على المستويين الوطني والدولي". وتابع "بالإضافة الى ذلك، فرضت على السيد دل نيرو غرامة قدرها مليون فرنك سويسري (835,880 مليون يورو)". وكان "فيفا" مدد في مارس الايقاف الموقت لرئيس الاتحاد البرازيلي لـ45 يوما، بعدما أوقفه في كانون الأول/ديسمبر الماضي لـ90 يوما. ويعتبر دل نيرو (77 عاما) من بين شخصيات عدة من اميركا الجنوبية ملاحقة من قبل العدالة الاميركية في اطار قضية رشى تتعلق بالاتحاد الدولي للعبة. وكان دل نيرو انتخب رئيسا للاتحاد البرازيلي في نيسان/ابريل عام 2015 قبل ايام قليلة من الشرارة الاولى لفضائح الرشى التي طالت "فيفا". وتم ايقاف دل نيرو في 15 يسمبر بطلب من غرفة التحقيق التابعة للجنة الاخلاق في الاتحاد الدولي برئاسة القاضية الكولومبية ماريا كلاوديا رييس، وهي نفس السلطة التي قررت تمديد العقوبة لـ45 يوما إضافيا.
المزيد من المقالات