لاعبو الأخضر يخضعون للفحوصات في ماربيا الإسبانية

بعد وصولهم للمعسكر والدخول في المرحلة ما قبل الأخيرة من التحضير لكأس العالم

لاعبو الأخضر يخضعون للفحوصات في ماربيا الإسبانية

الجمعة ٢٧ / ٠٤ / ٢٠١٨
خضع لاعبو المنتخب السعودي الأول لكرة القدم للفحوصات المخبرية في مقر إقامتهم بمدينة ماربيا الإسبانية صباح أمس فور انطلاق المعسكر الإعدادي الذي يستمر حتى الخامس عشر من مايو المقبل، وذلك في إطار المرحلة الرابعة وقبل الأخيرة من التحضيرات للمشاركة في نهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

وفضل المدير الفني للمنتخب السعودي (الأرجنتيني) خوان أنطونيو بيتزي إخضاع كافة اللاعبين للفحوصات للوقوف على جاهزيتهم بشكل سليم بعد فراغهم من المشاركة مع فرقهم في منافسات الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم.


وحرص الأرجنتيني على إجراء حصة تدريبية مساء وذلك رغبة منه للوقوف على جاهزية اللاعبين عن قرب طبق من خلالها العديد من الجمل التكتيكية وسط مشاركة كافة اللاعبين باستثناء اللاعب نواف العابد الذي واصل برنامجه التأهيلي تحت إشراف طبيب المنتخب السعودي.

وسيخوض الأخضر خلال معسكره الحالي مباراتين وديتين أمام منتخبي الجزائر في 9 من مايو المقبل على ملعب كارانزا بمدينة قادش الإسبانية فيما سيخوض ثاني مبارياته أمام منتخب اليونان في الـ 15 من الشهر ذاته على ملعب لاكارتوخا، والتي يهدف من خلالها الجهاز الفني للمنتخب السعودي إلى الوصول إلى الجاهزية الكاملة للاعبين قبل الدخول للمرحلة المقبلة التي ستشهد خوض الأخضر السعودي ثلاث مباريات مهمة ستجمعه مع منتخبات كل من «إيطاليا والبيرو وألمانيا» وهي المرحلة الأخيرة التي سيغادر الأخضر بعد نهايتها إلى العاصمة الروسية موسكو لخوض لقاء افتتاح المونديال أمام المنتخب الروسي.
المزيد من المقالات