إطلاق إستراتيجية الهيئة السعودية للملكية الفكرية 

تهدف إلى حماية التنافسية..

إطلاق إستراتيجية الهيئة السعودية للملكية الفكرية 

الخميس ٢٦ / ٠٤ / ٢٠١٨

أطلق وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي استراتيجية الهيئة السعودية للملكية الفكرية وخطتها وهويتها الجديدة وذلك خلال اللقاء المنعقد اليوم الخميس بمقر الوزارة في الرياض بحضور أعضاء مجلس إدارة الهيئة بالتزامن مع اليوم العالمي للملكية الفكرية والذي يوافق 26 من شهر "أبريل" كل عام.

وجرى خلال لقاء أعضاء مجلس الإدارة استعراض أبرز ملامح استراتيجية الهيئة والتي ارتكزت على ثمانية محاور استراتيجية هي: إعداد الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية ومتابعة تنفيذها، وتحديث أنظمة الملكية الفكرية ولوائحها التنفيذية، وتوفير منتجات وخدمات الملكية الفكرية بكفاءة وجودة عالية، والرفع من مستوى الوعي بحقوق الملكية الفكرية، بالإضافة إلى توجيه منظومة الملكية الفكرية في المملكة، وتوفير معلومات الملكية الفكرية وتعزيز الاستفادة منها، والتعاون مع جهات إنفاذ الملكية الفكرية، والتعاون كذلك مع منظمات الملكية الفكرية وتمثيل المملكة والدفاع عن مصالحها.

وأكد الدكتور ماجد القصبي على أهمية دور الهيئة تعزيز بيئة الابتكار، وتحفيز المبدعين والمبتكرين من رواد الأعمال ،بالإضافة إلى مساهمة حفظ حقوق الملكية الفكرية في تطوير قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتحسين بيئة الأعمال التجارية والاستثمارية في المملكة بما يسهم في جذب الاستثمارات الأجنبية، مشدداً على المساهمة بأن تكون المملكة نموذجاً رائداً عالمياً في حماية حقوق الملكية الفكرية تحقيقاً لأهداف رؤية المملكة 2030.

وأوضح الدكتور القصبي أن إعداد استراتيجية الهيئة السعودية للملكية الفكرية راعت أفضل الممارسات العالمية للملكية الفكرية لتكون ممكنُاً لحماية التنافسية في المملكة وتسهم في الارتقاء بالاقتصاد الوطني لمصاف أكبر وأقوى الاقتصادات عالمياً.

المزيد من المقالات