الجميح للسيارات: ملتقى «نحن مستعدون» خطوة في الطريق الصحيح

الجميح للسيارات: ملتقى «نحن مستعدون» خطوة في الطريق الصحيح

الأربعاء ٢٥ / ٠٤ / ٢٠١٨
استمرارا لنهجها المهتم بنشر التوعية والسلامة المرورية ودعم ومساندة كافة الجهود التي تصب في هذا الإطار، رعت شركة الجميح للسيارات مؤخرا ملتقى «نحن مستعدون» بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور.

فعلى مدى ثلاثة أيام احتضن فندق الفيصلية بمدينة الرياض فعاليات الملتقى الذي انطلق تزامنا مع قرب تطبيق القرار السامي بالسماح للنساء بالقيادة في يونيو المقبل، والذي يهدف إلى تعريف السيدات بشكل خاص بقواعد السلامة المرورية، وترسيخ ذلك من خلال إتاحة المجال لهن لتجربة القيادة الافتراضية عبر سيارة تقاد عن طريق ثلاث شاشات عرض، حيث يقمن بهذه التجربة المشوقة، والتعرف على قوانين السلامة المرورية في الطرقات.


وأوضح وليد الجميح، المدير التنفيذي لعمليات التشغيل، أن شركة الجميح للسيارات عززت حضورها المتواصل في السنوات الماضية هذا العام بشكل مكثف يتناسب مع النقلة النوعية التي سوف تشهدها طرقنا في المرحلة المقبلة، بعد القرار السامي التاريخي بمنح المرأة حقها في قيادة السيارة، وهو القرار الذي كان يتطلب من الجميع التفاعل لتهيئة البيئة المناسبة للمرأة للقيادة بشكل آمن، خصوصا من جانب شركات السيارات، لذلك كانت استجابتنا سريعة مع كافة المبادرات الإيجابية التي عرضت علينا ووجدنا أن تسير في اتجاه الهدف الذي نبحث عنه جميعا.

وأضاف قائلا: حقيقة أن الحراك الذي نشهده لزيادة مساحة التوعية المرورية في المجتمع والقوانين الجديدة التي يتم تطبيقها بصرامة سوف تنعكس على الجنسين في مسألة قيادة السيارة بشكل إيجابي، فجميعنا نتطلع إلى أن تقل نسب الحوادث في طرقنا التي سببت الكثير من المآسي المحزنة.

واختتم حديثه بالتأكيد على أن شركة الجميح للسيارات سوف تستمر في تأدية رسالتها في نشر إرشادات السلامة المرورية ودعم قيمها للسير نحو مجتمع أكثر تطبيقا للنظام المروري.
المزيد من المقالات
x