تفعيل أول عيادة متنقلة لمكافحة السمنة

تفعيل أول عيادة متنقلة لمكافحة السمنة

الخميس ٢٦ / ٠٤ / ٢٠١٨
افتتحت الخدمات الطبية بوزارة الداخلية ممثلة بالعيادات التخصصية الشاملة بمدينة تدريب الأمن العام ضمن نشاطاتها العلمية ندوة تحت عنوان «المستجدات في علاج السكري والسمنة وطرق الوقاية منها»، تجاوز عدد المسجلين فيها 600 ممارس صحي.

وأشار مدير عام الخدمات الطبية بوزارة الداخلية د.سليمان السحيمي خلال حفل الافتتاح أن سلسلة النشاطات العلمية بالقطاعات الصحية أحوج ما يكون لها الممارسون الصحيون للاستمرار بنفس مستوى الأداء.


وتفقد د. السحيمي مركز مكافحة السمنة المتنقل «مركز كير»، الذي يعد أول تجربة لعيادة متنقلة لخدمة المجتمع في الأماكن العامة لقياس كتلة الجسم وإعطاء الإرشادات الصحيحة للجسم السليم للوقاية من السمنة ومرض السكر.

شارك في الندوة العديد من المختصين، بإشراف اللجنة المنظمة التي يرأسها العميد الدكتور عبدالله الذياب وعضوية عقيد صيدلي غازي الدلبحي والصيدلي عبدالعزيز العتيبي ود. منيرة العقيل والصيدلانية وضحى الغامدي المشرفة على منسقي التعليم المستمر.

وشهدت الجلسات العلمية حراكاً من خلال الطرح والتفاعل من الحضور حول المستجدات في الدراسات البحثية والأدوية الحديثة والعمليات الجراحية الدقيقة في هذا المجال، التي لاقت إقبالا من المجتمع وتحديداً ممن يعانون من مرض السمنة.
المزيد من المقالات