استقرار نسبي بأجواء الشرقية وهدوء الغبار مؤقتًا

حالة الطقس

استقرار نسبي بأجواء الشرقية وهدوء الغبار مؤقتًا

الثلاثاء ٢٤ / ٠٤ / ٢٠١٨
تشهد المنطقة الشرقية اليوم استقرارا نسبيا في أحوال الطقس، فيما يكون هدوء الموجات الغبارية مؤقتا، مع استمرار الفرص لتكاثف السحب خلال 72 ساعة، حيث يتوقع ان تمطر بمشيئة الله على فترات وتشمل أنحاء متفرقة، ممتدة إلى عدد من مناطق المملكة، الذي يعتمد بعد المشيئة الإلهية على المستجدات الآنية، كما تساعد قلبة الرياح الى شمالية اليوم على بعض التراجع في الهطولات.

مع توقع أن يطرأ ارتفاع في درجات الحرارة يبدأ اعتبارا من يوم غدٍ الخميس، وتلامس الأربعينيات عند الظهيرة في الدمام متواصلة بهذا المعدل إلى يوم السبت، ثم تنكسر على نحوٍ طفيف مطلع الأسبوع المقبل، مع بقائها في القيم الاعلى بجنوب المنطقة الشرقية، حتى تبلغ مستوياتها الصيفية تدريجيا، في حين يكون الطقس حارّا في معظم المناطق، عدا المرتفعات جنوبا مع اعتدال نسبي ليلا بالشمالية.


وطبقا للمختصين في المناخ تستمر التقلبات الجوية وتشتد وتيرتها بين الحين والآخر، حتى منتصف الشهر المقبل على الأقل، ويتزامن ذلك مع موسم (السرايات) ممثلة لأحوال غير مستقرة عادة، والتي تتكرر بأشكال من العواصف الرعدية والأمطار المفاجئة ونشاط الرياح.

وفي سياق متصل، أشار الدكتور عبدالله المسند، أستاذ المناخ بجامعة القصيم الى طبيعة السرايات، موضحا أنّ مراويح الربيع تتشكل بإذن الله في (الرياح الهابطة) المثيرة للغبار في المناطق التي تتواجد فيها السحب الركامية، وحقيقتها أن الحرارة المرتفعة آخر النهار ترفع الهواء والرطوبة إلى أعلى فتتكاثف السحب، وعندما تصل (الرياح الصاعدة) إلى قمم المزن الركامي، يبرد الهواء ويكون ثقيلا فيهبط إلى السطح بسرعة عالية جدا مثيرة للغبار.
المزيد من المقالات
x