وفد من مجلس الأمن للتحقق من انتهاكات الروهينجا

وفد من مجلس الأمن للتحقق من انتهاكات الروهينجا

الأربعاء ٢٥ / ٠٤ / ٢٠١٨
من المقرر أن يزور وفد تابع لمجلس الأمن الدولي ميانمار لمدة يومين نهاية هذا الشهر، وذلك بحسب ما ذكرته وزارة الخارجية هناك، حيث سيحقق الوفد في انتهاكات حقوق الإنسان ضد أقلية الروهينجا المسلمة، التي وصفتها الأمم المتحدة «بمثال على التطهير العرقي».

وقال السكرتير الدائم لوزارة الخارجية مينت ثو أمس: إن الوفد «سوف يزور مراكز استقبال (اللاجئين الذين تمت إعادتهم) وقرى في شمال ولاية راخين»، كما سوف يلتقي بالزعيمة الفعلية لميانمار أون سان سو تشي.


وكان القمع العسكري في الولاية قد دفع ما يقرب من 700 ألف من أفراد الروهينجا للفرار إلى بنجلاديش.

كما أضافت ميانمار: إنها على استعداد لإعادة اللاجئين وفقا للاتفاق الذي تم توقيعه مع بنجلاديش في نوفمبر الماضي.
المزيد من المقالات