القادسية يجب أن يبحث عن أقرب باب للخروج

القادسية يجب أن يبحث عن أقرب باب للخروج

الثلاثاء ٢٤ / ٠٤ / ٢٠١٨
"1"

هذا ما حدث ويحدث في القادسية:


المعاناة الدورية... معاناة كل موسم... خوف كل عام... القدساويون يسكنهم الرعب دائما وكأن هناك فيلم رعب يدور في مدينة العمال بالخبر... يعيشون دائما في "مثلث برمودا"!!.

ليس اللاعبون فقط وإنما كل الجمهور القدساوي والمحبون للقادسية.

والسؤال الأكبر هنا:

من يضع القادسية في أجواء الرعب؟

الإدارة... اللاعبون... المدربون... أعضاء الشرف أم الجمهور؟

"2"

في اعتقادي:

كلهم فيما عدا الجمهور الصابر المسكين الذي أصبح يمني النفس بأن تعود أيام سعود جاسم- يرحمه الله- وأشقائه والصغير إخوان ورايلي وعبدالله الطيب ومحمد عيد ولؤي وعبدالرحمن سالم وبورشيد وعسيري والمعيدي والدوسري إخوان ومحمد زايد.

هل نسيت أحدا؟!

بالتأكيد نعم، فالقادسية كانت تعج بالنجوم سابقا. كان لها في كل مركز مبهج. في كل مكان ضوء.

أما الآن فالظلام يتسلل والخوف يبدد السكينة، وهذا الخوف وحش كاسر يجثم على مفاصل القادسية وعظامها فيحطمها.

"3"

عانى الجمهور واعتز

وقع الفريق في الحضيض واهتز!!

"مرض" كروي واضح في جسد القادسية، وبدلا من مداعبة البطولات والوصول إليها كما فعل علي بادغيش، ذهبوا إلى ملامسة الدرجة الأولى التي ألقوا أنفسهم فيها ثم عادوا إلى الممتاز سائرين على نحو مائل مقتربين من الهبوط واضعين أنفسهم ومحبيهم في بحار من الخطر بدل أن يستمتعوا ببحر الخبر!!.

اللاعبون فعلا لم يكونوا على قدر المسؤولية، وكنت تستغرب إذ تراهم ينشطون ويتحمسون في مباراة ثم يلبسهم البرود في أخرى!!

المعنويات تتراجع ولا شئ في أفق الأحمر والأصفر.

"4"

الإدارة السابقة اتهمها الكثيرون بأنها لا تتجاوب مع الشرفيين، فبرغم اتصالات بعضهم بها وطلبهم منها بأن يعقد اجتماع شرفي تتم فيه مناقشة كل الأمور والمشكلات التي يعاني منها النادي إلا أنها لم تتجاوب مع هذه الاتصالات كما يجب، وكان أبرزها طلب علي البلوشي الشرفي القدساوي البارز بلم أعضاء الشرف ومحاولة حل جميع العوائق ومنها العائق المادي إلا أن معدي الهاجري أهمل هذه الطلبات.

كما أن هذه الإدارة تسببت في الوضع المحرج الذي وقع به الفريق عندما ألغت عقود عدد من المدربين وساهمت في اهتزاز الفريق فنيا.

"5"

الآن... يدخل النادي مرحلة جديدة برئاسة مساعد الزامل، ويخشى بعض القدساويين ألا يتمكن الزامل من توفير المبالغ المالية التي بإمكانها إزاحة الحواجز التي قد تثقل كاهل النادي.

وأرى أن يتم عقد اجتماع لأعضاء الشرف لمناقشة كل الأمور المستعصية سواء المالية أو غيرها طالما أن الإدارة تدخل الآن بجلد ودم جديدين.

وحتى لو لم يتمكن بعض أعضاء الشرف من الحضور لظروفهم، فمن الممكن أن تقوم الإدارة بزيارتهم ووضع المشكلات على طاولاتهم.

القادسية بحاجة إلى انتفاضة وأمواج جديدة تهدر مالا وروحا وأداء وعشقا كما هي شواطئ وأمواج الخبر الساحرة.

"6"

الدور المطلوب حاليا من القدساويين هو:

إيصال الفشل إلى أقرب باب للخروج!!

وأن يدلوا العابثين والبخلاء على نفس الباب

يعني: (يمسكونهم) الباب.

@karimalfaleh
المزيد من المقالات
x