.. و«الأرصاد» تؤكد: استمرار حالة عدم استقرار الأجواء

.. و«الأرصاد» تؤكد: استمرار حالة عدم استقرار الأجواء

الثلاثاء ٢٤ / ٠٤ / ٢٠١٨
شهدت المنطقة الشرقية أمس حالة من عدم الاستقرار وسرعة في الرياح ما تسبب في تشكل الغبار الذي دفع الجهات المعنية لأخذ الاحتياطات اللازمة في مثل هذه الأجواء.

وقالت إدارة التحاليل والتوقعات التابعة للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالمنطقة الشرقية: إنه لا يزال الطقس في حالة من عدم الاستقرار خلال 24 ساعة القادمة، مضيفة: إن الأجواء بصدد تحول اتجاه الرياح من جنوبية وجنوبية شرقية لتصبح شمالية غربية وشمالية، مشيرة إلى أن حركة التغيير هذه دائما ما تجلب معها الغبار، وخاصة عندما تكون الرياح نشطة.


وذكرت أن مستوى الرؤية الأفقية أمس الاثنين تفاوت بين 1 كيلو متر ونصف الكيلو متر وبين 3 كيلو مترات، منوهة إلى أن سرعة الرياح بين 20 و25 عقدة مما يستدعي تحذير الراغبين في دخول البحر من الصيادين والمتنزهين، نظرا لارتفاع الأمواج التي تصل إلى مترين وسرعة الرياح التي تتجاوز السرعة التي يسمح معها بالإبحار.

ولفتت إلى أن الغبار سيكون اليوم الثلاثاء بشكل أخف بكثير مما شهده يوم أمس وسرعة الرياح معتدلة وقادمة من جهة البحر، مما يعني نهاية الحالة الغبارية

مع ساعات العصر، إلا أنها لم تستبعد أن تعود الحالة الغبارية.
المزيد من المقالات
x