شهد الذبياني: حان وقت السعوديات لاقتحام بطولات قفز الحواجز

الفروسية للنساء وسأحقق المركز الأول عالمياً

شهد الذبياني: حان وقت السعوديات لاقتحام بطولات قفز الحواجز

الاحد ٢٢ / ٠٤ / ٢٠١٨
عبرت الفارسة شهد الذبياني مدربة ركوب الخيل وقفز الحواجز للمستوى الاول بنادي الجوهرة للفروسية عن بهجتها بالتطور الذي يعيشه المشهد الرياضي النسائي في المملكة منذ انطلاق رؤية 2030 التي اتاحت المزيد من الفرص لتواجد المرأة في عالم الرياضة وهو ما تلمسه بشكل شخصي من خلال ملاحظتها لزيادة اقبال فتيات المنطقة الشرقية على تعلم رياضة الفروسية بشكل ملحوظ ومن مختلف الفئات العمرية، ولعل احد اهم العوامل التي ساهمت في ذلك هو ظهور المزيد من المراكز التي توفر مدربات متخصصات للعنصر النسائي.

وذكرت الذبياني ان هذا الأمر كان يشكل عائقا بينها وبين هوايتها المفضلة منذ الطفولة عطفا على ندرة وجود تلك المراكز قبل سنوات حيث كانت تفضل ركوب الخيل ولكن اضافة لعدم توافر اماكن مخصصة كانت هناك بعض الافكار الخاطئة التي ترى ان عالم الفروسية عالم خاص بالرجال ولا يلائم طبيعة النساء وهو امر يتنافى مع الواقع الذي نعيشه ودليل ذلك هو تلك النماذج النسائية السعودية التي دخلت عالم الفروسية وكان لها بصمتها المشرفة، فإني آمل من نساء المجتمع تجاوز تلك الآراء غير الدقيقة وانتهاز هذه الفرص التي توافرت بفضل الجهود المتواصلة من قبل المسؤولين في الهيئة العامة للرياضة ولا اقصد الفروسية على وجه التحديد بل ان هذه القاعدة تنطبق على بقية الألعاب الرياضية سواء الفنون القتالية أو كرة القدم وغيرها من الهوايات التي كانت الفكرة العامة عنها عدم ملاءمتها للفتيات.


وتؤكد الذبياني ان ركوب الخيل تحديداً مجال رياضي تتفوق فيه النساء على الرجال عطفا على عدة عوامل أهمها انها رياضة لا تعتمد بشكل مباشر على القوة البدنية بل على التناغم الذي يحصل بين الفارس والخيل الخاصة به وقدرته على استيعاب عواطفه واحتياجاته وتقييم ردود الافعال التي تختلف من حصان لآخر، وهذه المسائل يثبت علميا وكذلك عمليا ان الفارسات النساء هن الاقدر على استيعابها من الرجال كما نلاحظ ان غالبية الرياضات العالمية يتم تصنيفها إلى منافسات رجالية ومنافسات رجالية ولكن هذه القاعدة لا تنطبق على رياضة الفروسية وبطولات قفز الحواجز حيث ان التنافس هنا سيكون بين الفارس والفارس الآخر وقدرته على تحقيق أداء أفضل وجمع النقاط التي تؤهله لتحقيق المركز الأول.

وتختم الذبياني بانها تأمل ان ترى الفارسات السعوديات يشاركن بشكل اوسع في المنافسات الرسمية وهو ما يمثل ايضا هدفها القادم في ان تكون احد ممثلي المملكة في بطولة دولية تحقق من خلالها المركز الاول عالمياً.







المزيد من المقالات