وزير الإعلام يفتتح أول دار عرض سينمائي: بداية لتطوير قطاع الترفيه

وزير الإعلام يفتتح أول دار عرض سينمائي: بداية لتطوير قطاع الترفيه

الخميس ١٩ / ٠٤ / ٢٠١٨
افتتح وزير الثقافة والإعلام رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع الدكتور عواد بن صالح العواد، مساء أمس، أول دار عرض سينمائي في المملكة، وذلك في المجمع السينمائي الحديث بمركز الملك عبدالله المالي في الرياض.

وقال "العواد": "كلنا سعداء في هذا اليوم التاريخي كونه يشهد أول عرض سينمائي في المملكة، في مجمع مجهز بكافة التقنيات والتجهيزات التي توفر المتعة للأسرة"، مشيراً إلى أن ما تحقق اليوم هو نتاج جهد مشترك، ولم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ثم توجيهات ودعم سمو ولي العهد، وبإذن الله سيرى المواطنون والمقيمون المزيد من دور العرض التي تمنحهم خيارات ترفيهية جديدة في كافة مناطق المملكة.


وأضاف: "ما أسعدني وأثلج صدري، هذه الانطباعات الإيجابية التي تعكس مدى تعطش الجميع لمثل هذه الفعاليات"، عاداً هذه الخطوة بداية حقيقية لتطوير قطاع الترفيه بشكل عام وصناعة السينما بشكل خاص، مبيناً أنها ليست مبادرة ترفيهية فقط بل تعد رافدًا اقتصاديًا ويدعو إلى تحفيز النمو والتنوع الاقتصادي.

وتابع أن السينما في المملكة ستكون صناعة كاملة الأركان، مدعومة بكوادر مميزة وإمكانيات ضخمة وقاعدة جماهيرية عريضة تواكب محتوى ثري وإنتاج قوي تقتحم به المملكة السوق السينمائي العالمي، إضافة إلى الانعكاسات الإيجابية التي تشمل محاور ثقافية وفنية وتنموية مع توفير فرصًا وظيفية متعددة في هذه الصناعة وفقا لرؤية 2030.

وأشار وزير الثقافة والإعلام، إلى أن هذا الحدث سيكون بداية حقيقية لتطوير قطاع الترفيه بشكل عام وصناعة السينما بشكل خاص بهدف الارتقاء بالعمل الثقافي والإعلامي من خلال دعم النشاطات والفعاليات الترفيهية وأيضا تحفيز النمو والتنوع الاقتصادي.

وشهد الحضور في القاعة التي تتسع لنحو 600 مقعد، عرضاً خاصاً لفيلم Black Panther أو النمر الأسود وهو أحد أفلام هوليوود الشهيرة، التي أنتجت 2018.

ومن المقرر افتتاح ثلاثة شاشات عرض إضافية في الربع الثالث من عام 2018 في مركز الملك عبدالله المالي، في خطوة تعكس بداية الشراكة التي من المتوقع أن تشهد افتتاح 40 مجمعا سينمائيا تابعا لشركة "إيه أم سي" في مختلف مناطق المملكة خلال السنوات الخمس المقبلة.
المزيد من المقالات