نجوم مانشستر يونايتد يواجهون غضب مورينيو

نجوم مانشستر يونايتد يواجهون غضب مورينيو

الثلاثاء ١٧ / ٠٤ / ٢٠١٨
تعهد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد بإبعاد بعض نجوم فريقه بعد الخسارة المفاجئة أمام وست بروميتش البيون، وفقدان الأمل حسابيا بمنافسة جاره وغريمه مانشستر سيتي على لقب الدوري الإنجليزي في كرة القدم.

ومني يونايتد بخسارة غير متوقعة على أرضه أمام وست بروميتش متذيل الترتيب صفر-1، ما منح اللقب تلقائيا لمانشستر سيتي الذي ابتعد عنه بفارق 16 نقطة قبل 5 مراحل على نهاية الدوري.


واتهم مورينيو لاعبيه بالنوم على أمجادهم بعد التغلب على سيتي قبل أسبوعين في البريميرليج.

وبعد انتهاء معركة الدوري لصالح سيتي، يتابع يونايتد مشاركته فيواجه مضيفه بورنموث اليوم الأربعاء في الدوري قبل اللقاء الأهم ضد توتنهام السبت في نصف نهائي الكأس على ملعب ويمبلي.

وقال مورينيو: «المداورة ليست الكلمة الصحيحة، إذا دفعت بلاعب ضد بورنموث وكان رائعا، سيخوض نصف النهائي».

وتابع: «إذاً هي ليست مداورة، فالمداورة تبدو وكأن اللاعب الذي يخوض مباراة بورنموث سيريح لاعبا قد يشارك ضد سبيرز في نصف النهائي. هي فرصة لبعض الأشخاص كي يحصلوا على إمكانية اللعب ضد سبيرز، وبعض الأشخاص الذين لعبوا (ضد وست بروميتش) لا مكان لهم في الفريق».
المزيد من المقالات