الهلال يستعيد «ابنه».. الجابر يقود مهمة «صعبة» في رئاسة الزعيم

بعد موسم من الاضطرابات والنجاحات لأكثر الأندية السعودية شعبية وتتويجا بالألقاب

الهلال يستعيد «ابنه».. الجابر يقود مهمة «صعبة» في رئاسة الزعيم

الاحد ١٥ / ٠٤ / ٢٠١٨
اعتبر المعلق الرياضي السعودي محمد البكر ان اختيار الجابر يعود الى أسباب عدة، أبرزها «الشعبية الجارفة التي يتمتع بها سامي الجابر لدى الهلاليين سواء عندما كان لاعبا، أو إداريا أو حتى مدربا»

---------------------------------------------


بعد موسم من الاضطرابات والنجاحات، استعاد نادي الهلال بطل الدوري السعودي لكرة القدم، «ابنه» ونجمه التاريخي سامي الجابر، ليوكل اليه مهمة «صعبة» في رئاسة أحد أكثر الأندية السعودية شعبية وتتويجا بالألقاب.

وشهدت ليلة «عودة» الجابر خروج نجم كبير آخر من صفوف الهلال هو قائده ياسر القحطاني (35 عاما) الذي أعلن اعتزاله اللعب بعدما ساهم في قيادة النادي هذا الموسم الى لقبه الثاني تواليا في الدوري السعودي.

وبموجب قرار لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة السعودية تركي آل الشيخ أعلن ليل «الجمعة، يخلف الجابر (45 عاما) الأمير نواف بن سعد، ليعود الى ناد يعرفه عن ظهر قلب، ففيه نشأ ونما وأصبح من أبرز اللاعبين السعوديين محليا وقاريا ودوليا، قبل ان يتولى مهام جهازه الفني، وصولا الى تربعه حاليا على قمة رأس الهرم في النادي الأزرق.

وأوردت الهيئة في بيان ان آل الشيخ قبل استقالة ابن سعد وكلف "سامي بن عبدالله الجابر برئاسة النادي لمدة موسم رياضي واحد".

وبعد الاعلان، توجه الجابر عبر حسابه على تويتر بالشكر الى آل الشيخ "على تكليفي برئاسة نادي الهلال، وكلي ثقة بدعم ومساندة أعضاء الشرف وجماهير الزعيم العزيزة في قلبي، وأنا ابن النادي وسأبقى خادما له".

وأضاف: هذا القرار تكليف قبل ان يكون تشريفا، فالمهمة صعبة. وقد خدمت الهلال لاعبا وإداريا وأعتز بخدمته رئيسا. أنا لا شيء دون جمهور الزعيم العظيم الذي أتطلع لوقوفه مع النادي وأعد عشاقه بالمزيد من البطولات والانجازات.

من جهته، نشر آل الشيخ صورة تجمعه بالأمير نواف مرفقة بتعليق جاء فيه: "أبلغني أخي وصديقي الأمير نواف بن سعد قراره النهائي بعدم الاستمرار برئاسة نادي الهلال. سيبقى سموه ذكرى عطرة في تاريخ الهلال بعد ان أمضى 3 سنوات حافلة بالعطاء، شهدت تتويج النادي بلقب الدوري مرتين".

وأضاف: شكرا لسموه باسم كل الرياضيين. وأشكره وأثمن له للأبد موافقته على طلبي المستمر له بتأجيل هذا القرار لحين نهاية الموسم.

واعتبر آل الشيخ ان الجابر في مسيرته الكروية خط اسمه بمداد من الذهب في التاريخ الرياضي. لا يخالجني شك أنه سيفعل أكثر من ذلك في مسيرته الإدارية في رئاسته لعشقه: الهلال. وسيحقق لجماهيره طموحاتهم وأحلامهم.

ونشر مقطعا مصورا قصيرا له برفقة الجابر، قال له خلاله: "كنت نجما في الملعب وأتوقع ان تصير نجما في نادي الهلال ورئاسة نادي الهلال. نبي (نريد) العالمية يا سامي". ليرد الأخير: بإذن الله ان شاء الله.

ويعد الجابر من أبرز النجوم التاريخيين للكرة السعودية والهلال حيث نشأ وأمضى كامل مسيرته منذ نهاية ثمانينيات القرن الماضي وحتى 2007، باستثناء تجربة إعارة قصيرة مع وولفرهامبتون الانجليزي.

واعتبر المعلق الرياضي السعودي محمد البكر ان اختيار الجابر يعود الى أسباب عدة، أبرزها الشعبية الجارفة التي يتمتع بها سامي الجابر لدى الهلاليين سواء عندما كان لاعبا، أو إداريا أو حتى مدربا.

واعتبر ان هذه الشعبية ستسهل عليه مهمته في رئاسة النادي (...) حقق إنجازات كبيرة للهلال كلاعب وإداري وكمدرب ستساهم في خلق شخصية رئيس متنوع الأفكار، بالإضافة إلى الكاريزما التي يمتلكها.
المزيد من المقالات