نائب أمير الشرقية: زيارة تحمل في معانيها الحب وتبشر بالازدهار

نائب أمير الشرقية: زيارة تحمل في معانيها الحب وتبشر بالازدهار

الاحد ١٥ / ٠٤ / ٢٠١٨


قال صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، إن المنطقة الشرقية تحظى بزيارة مباركة من سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ومن سمو سيدي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، تحمل في معانيها الحب والتقدير، وتبشر بالازدهار والنمو لهذه المنطقة العزيزة من بلادنا، وترسم خارطة الغد المشرق لوطننا الغالي، وتعد الزيارة - كما جرت العادة - دليل اهتمام قيادتنا الحكيمة على متابعة التطور وتحقيق الإنجازات في شتى المجالات لكافة مناطق الوطن.


وأضاف سموه، إن مشاريع التنمية والبناء والتطور التي تشهدها المنطقة الشرقية في مختلف المجالات في ظل حكومة سيدي خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - وبمتابعة سيدي ولي العهد الأمين - حفظه الله - مستمرة بعون الله وتوفيقه، وفق خطط التنمية والتطوير التي تشهدها المنطقة بسواعد أبنائها وبناتها.

وقال سموه: نسعد ويسعد جميع أهالي المنطقة الشرقية بهذه الزيارة التاريخية، التي يواكبها تسلم (المملكة) رئاسة القمة العربية التاسعة والعشرين في مدينة (الظهران)، وبمشاركة قادة الدول العربية الشقيقة، وندعو الله - تعالى - أن يوفق سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو سيدي ولي عهده الأمين، ويسدد على طريق الخير والصلاح خطاهما، وأن يمتعهما بالصحة والعافية ويجعلهما ذخرا للإسلام والمسلمين.
المزيد من المقالات