بايرن يقطع احتفالاته المحلية لمواجهة اشبيلية

بايرن يقطع احتفالاته المحلية لمواجهة اشبيلية

الثلاثاء ١٠ / ٠٤ / ٢٠١٨



على ملعب "اليانز ارينا"، سيقطع بايرن ميونيخ، حامل اللقب 5 مرات، بسرعة احتفالات تتويجه باللقب الـ28 والسادس تواليا في الدوري المحلي السبت، للتحضير لمواجهة اشبيلية حيث يبدو مرشحا قويا لبلوغ نصف النهائي. ونجح لاعبو المدرب المخضرم يوب هاينكس الذي حل بدلا من الايطالي كارلو انشيلوتي في اكتوبر وسيترك منصبه في نهاية الموسم، بالعودة من اشبيلية فائزين 2-1، بعد تأخرهم بهدف بابلو سارابيا. واراح هاينكس عناصر عدة من تشكيلته الاساسية على رأسهم هداف الفريق، البولندي روبرت ليفاندوفسكي وزميله في خط المقدمة توماس مولر بالاضافة الى المدافع ماتس هوملز. وقال هاينكس الطامح لقيادة بايرن الى نصف النهائي للمرة السادسة في آخر سبع سنوات "سنجد الفرصة للاحتفال في وقت لاحق ونقوم بذلك بقوة". ويهدف بايرن ميونيخ، صاحب 55 هدفا في 16 مباراة في 2018، الى تكرار الثلاثية النادرة التي حققها الفريق باشراف هاينكس (72 عاما) بالذات عام 2013 من خلال الفوز بالكأس المحلية والتتويج بدوري ابطال اوروبا هذا الموسم، علما بانه بلغ نصف النهائي في المسابقة الاولى حيث يلتقي باير ليفركوزن في 17 الحالي. وفي 48 مواجهة تقدم فيها المضيف 4-1 ذهابا، نجح الخاسر 8 مرات فقط في قلب تأخره ايابا. ويرحب اشبيلية، سابع الدوري المحلي والذي لم يفز في آخر 4 مباريات، بلاعب وسطه الارجنتيني ايفر بانيجا بعد انتهاء فترة ايقافه، بينما يعاني بايرن من غياب لاعب وسطه التشيلي ارتورو فيال المصاب في الركبة. ويتعين على المدرب الايطالي فينتشنزو مونتيلا تسجيل هدفين على الاقل في معقل بايرن للابقاء على آمال التأهل. الا ان اشبيلية المتوج بلقب الدوري الأوروبي (يوروبا ليج) خمس مرات، سقط سقوطا كبيرا امام سلتا فيجو صفر-4 في نهاية الاسبوع، ما دفع مونتيلا الى القول "نحن غاضبون، لم نرد ونحن بحاجة الى حلول".

المزيد من المقالات