مهرجان جواثا يناقش التنشئة الأدبية والأبعاد الثقافية الوطنية

خلال المؤتمر الصحفي في أدبي الشرقية

مهرجان جواثا يناقش التنشئة الأدبية والأبعاد الثقافية الوطنية

يتضمن المهرجان معرضا ممسرحا بعنوان (المملكة العربية السعودية حقائق وبراهين)، و«أوبريت» وطنيا عن التنشئة الأدبية تحت عنوان (في رحاب جواثا)، إضافة لمحاضرة للشيخ صالح المغامسي يحكي فيها تنشئته الأدبية.

.....................................................................................................................................


يدشن صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن عبدالله بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء ملتقى جواثى الثقافي الخامس صباح غد الأربعاء الذي ينظمه نادي الأحساء الأدبي في الفترة 11 ـ 12 أبريل، أعلن ذلك رئيس مجلس إدارة النادي د.ظافر الشهري في المؤتمر الصحفي مساء أمس الأول بمقر النادي بمناسبة إطلاق الملتقى بحضور عدد من الاعلاميين.

وثمن د.الشهري لسمو محافظ الاحساء موافقته على رعاية الملتقى، مقدما شكره لأعضاء الجمعية العمومية الذين تواصلوا مع النادي للإعداد لهذا المهرجان، كما شكر جامعة الملك الفيصل الشريك الثقافي المتميز في هذا المهرجان وغيره من مناشط النادي.

وقال د.الشهري: إن اللجنة العلمية للمهرجان تلقت أكثر من ثلاثين بحثا وتم تحكيمها علميا وإجازة عدد منها، وذكر أن الباحثين والباحثات جميعهم سعوديون ومقيمون من داخل المملكة، مشيرا إلى أن فعاليات المهرجان ستقام يومي الأربعاء والخميس، وتتضمن معرضا ممسرحا بعنوان (المملكة العربية السعودية حقائق وبراهين) من تنفيذ طلاب وطالبات قسم الاتصال والإعلام بكلية الآداب بجامعة الملك فيصل، وأوبريت وطنيا عن التنشئة الأدبية تحت عنوان (في رحاب جواثا) كتبه الدكتور سامي الجمعان رئيس قسم الاتصال والإعلام بكلية الآداب، كما ستقام على هامش المهرجان محاضرة لفضيلة الشيخ صالح المغامسي يحكي فيها تنشئته الأدبية، فيما أعد النادي برنامجا حافلا للضيوف لزيارة بعض الأماكن السياحية في الأحساء.

وأضاف د. الشهري: على الرغم من انتهاء التمديد لمجلس إدارة النادي في 30 / 5 / 1439هـ فإن الأنشطة والعمل في النادي لم ولن تتوقف، حيث نعمل على تنفيذ استراتيجية النادي المرسومة مسبقا فنحن نعمل للوطن وللثقافة والأدب بما يخدم ويعزز من مكانة المثقفين والمثقفات السعوديين، للنهوض بمنجزنا الأدبي والثقافي السعودي.

وبين الشهري أن هناك مشاركة لعدد من المتطوعين والمتطوعات البالغ عددهم 20 متطوعا يعملون تحت فريق واحد في ظل التعاون الكبير بين النادي والفرق التطوعية، متمنيا أن يحقق المهرجان اهدافة في ظل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين للادباء والمثقفين.
المزيد من المقالات
x