مدير تعليم الشرقية: مبادرة رائدة نحو أفق الإبداع

مدير تعليم الشرقية: مبادرة رائدة نحو أفق الإبداع

الاثنين ٠٩ / ٠٤ / ٢٠١٨
قال مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. ناصر بن عبدالعزيز الشلعان، انه إذا كان التعليم حجر الزاوية في بناء المجتمع، فإن الطالب هو المحور الأساس والركيزة الأقوى في عملية التعليم، لذا كان لزامًا علينا أن نكثف الجهود ونعزّز المبادرات التي تثري طلابنا وتصقل مواهبهم؛ لينطلقوا في آفاق الإبداع، و«مبادرة الصحفي الناشئ» التي ترجمت التعاون القائم بين مركز اليوم الإعلامي وتعليم المنطقة الشرقية، هي مبادرة متميزة ورائدة حظيت بدعم كريم من سمو أمير المنطقة الشرقية لايمانه بدور الإعلام وأهميته، ونفّذها مجموعة من مديري التحرير والإعلاميين المتميزين، فنهل طلابنا من خبراتهم ومهاراتهم ليتمكنوا من سبر أغوار العالم الإعلامي، وامتلاك المهارات الإعلامية الجديدة والمتنوعة حتى يكونوا على قدر من الوعي والنقد لما يصادفهم في ظل الانفتاح العالمي.

وأوضح د. الشلعان انه من خلال هذه المبادرة الجميلة من دار اليوم للإعلام، تتبلور وتتجه النظرة الحقيقية إلى تطوير أدوات العمل الإعلامي، بحيث يكون هؤلاء الطلاب والطالبات الذين حصلوا على حصة تدريبية نوعية عناصر رفد حيوية تخدم الميدان التعليمي والمجتمعي كافة بل ويكونون أعضاء بهذا الصرح الإعلامي الكبير ينهلون منه التعليم والمهنية والاحترافية بما يضمن تحقيق أهداف الإدارة الإستراتيجية وإيصال رسالتها لجماهيرها والتعزيز من مبادراتها ومشاريعها القائمة وبهذا يكون مكمن العمل الإعلامي في هذا المضمار والذي سنعمل عليه جميعا بشراكة فاعلة بين الصحيفة وإدارة العلاقات العامة والإعلام بتعليم الشرقية - بحول الله - لتقديم برامج إعلامية تدعم القضايا الوطنية وتقدم صورة حقيقية عن واقعنا الجميل والمتميز.


وعبر د. الشلعان عن شكره إلى سمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه لهذا المشروع النوعي ولكل الزملاء في دار «اليوم» من رئيس مجلس الإدارة والأعضاء ورئيس التحرير وكافة الزملاء والزميلات في التحرير والإشراف على البرنامج، وكذلك الزملاء والزميلات بتعليم الشرقية ومن أشرف على البرنامج التدريبي للطلاب والطالبات وبذلوا الجهود السديدة في إنجاح هذا العمل المشترك الذي تبنته دار اليوم كواحد من البرامج النوعية على مستوى المملكة على أن يستمر في طرحه وتنفيذ مراحله القادمة بمشيئة الله تعالى.
المزيد من المقالات
x