وزير العمل يستعرض سياسات المملكة المحفزة للنهوض بالاقتصاد

خلال مؤتمر العمل العربي في القاهرة

وزير العمل يستعرض سياسات المملكة المحفزة للنهوض بالاقتصاد

الاثنين ٠٩ / ٠٤ / ٢٠١٨
استعرض وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي بن ناصر الغفيص، تجربة المملكة في تطوير سياسات التشغيل والعمل على زيادة الإنفاق الرأسمالي، وما عملته من سياسات نقدية محْفِّزه على النمو مع التركيز على فرص العمل النوعية التي تراعي الدخل المناسب والأمان الوظيفي والبيئة المناسبة، وذلك بالشراكة مع كل من القطاع الخاص والقطاع غير الربحي؛ للنهوض بالاقتصاد، واستيعاب القوى العاملة.

وقال، في كلمته التي ألقاها خلال أعمال مؤتمر العمل العربي في دورته الـ 45 الذي بدأ أمس فى القاهرة، إن وزارة العمل استجابت للتطوير من خلال لجان التوطين المناطقية، التي ترسم سياسات التوظيف؛ وفق الاحتياجات الحالية والمستقبلية للمناطق، مبينا أنها أطلقت برنامج توطين وظائف المجمَّعات التجارية الكبيرة؛ الذي تم بموجبـه توطين الوظائف في المجمعات المغلقة وتخفيض نسب العاطلين عن العمل في هذه المناطق.


وأشار إلى أن الوزارة قدمت عبر برنامج التحول الوطني, وهو أحد برامج رؤية المملكة 2030 حلولا ابتكارية لإيجاد الاقتصاد المنظم الذي يستوعب العلاقات العمَّالية الجديدة، وضمان تغطيتها بالحماية الاجتماعية المناسبة.

ونوه بأن المملكة شجَّعت العمل الحر الذي يهدف إلى دعم توفير الحماية الاجتماعية لممارسي العمل الحر من الذكور والإناث؛ عبر إسهام صندوق تنمية الموارد البشرية في دفع نسبة من حصة اشتراك التأمينات الاجتماعية الشهرية نيابةً عن ممارس العمل الحر المشترك في البرنامج، كما شجعت العمل الجزئي مما أسهم في تقليل الفجوة بين أصحاب الأعمال والباحثين عن عمل، وذلك من خلال إتاحة الأنظمة التي تسمح بتوفـيـر فرص عمل مرنة، وبيئة عمل إلكترونية يجري من خلالها أداء الوظائف والمهام دون الحاجة إلى الحضور لمكان المنشأة التي يعمل فيها الموظف.

المزيد من المقالات
x