اكتشاف فيروسات بشرية عمرها ملايين السنين

اكتشاف فيروسات بشرية عمرها ملايين السنين

الجمعة ٠٦ / ٠٤ / ٢٠١٨
اكتشف باحثون أن عديد من الفيروسات التي تصيب البشر تطورت من الحيوانات القديمة، التى تعود إلى فترة وجود الفقاريات الأولى.

وتقدم الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة سيدني، بالتعاون مع المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها ومركز شنغهاي للصحة العامة، نظرة جديد حول فهم طبيعة الفيروسات في العصر الحديث.


وقال فريق البحث، إنه توصل إلى هذا الاكتشاف من خلال البحث عن فيروسات الحمض النووي الريبي "RNA" وليس "DNA"، في 186 نوعا من الحيوانات لم تغطها في السابق دراسات العدوى الفيروسية. وعثروا على 214 من فيروسات "RNA" الجديدة في الزواحف والبرمائيات الصحية والسمك الغضروفي والأسماك الشحمية.

وقال البروفيسور إيدي هولمز، من معهد "Marie Bashir" للأمراض المعدية والحيوية في جامعة سيدني: "تكشف هذه الدراسة عن وجود بعض المجموعات من الفيروسات في التاريخ التطوري الكامل للفقاريات، يمكن أن تغير فهمنا لتطور الفيروس، ولأول مرة يمكننا أن نُظهر أن فيروسات الحمض النووي الريبي تعود إلى ملايين السنين، وكانت موجودة منذ بدء وجود الفقاريات الأولى".

وأضاف هولمز: "تؤكد هذه الدراسة على مدى انتشار الفيروسات، وهي موجودة في كل مكان، ويوجد حاجة ماسة إلى إجراء المزيد من الأبحاث لتحديد ملايين الفيروسات التي يتعين اكتشافها".
المزيد من المقالات