نائب الرئيس اليمني : طريق السلام يبدأ بتخلي الميليشيات الحوثية عن السلاح

نائب الرئيس اليمني : طريق السلام يبدأ بتخلي الميليشيات الحوثية عن السلاح

الخميس ٠٥ / ٠٤ / ٢٠١٨
قال نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح، أن طريق السلام ينطلق من تخلي الميلشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، عن السلاح والتزامها بالمرجعيات المتفق عليها.

وأكد خلال لقائه السفير الكندي غير المقيم لدى اليمن دينيس هوراك اليوم، حرص الحكومة اليمنية الشرعية على تحقيق السلام الدائم المستند لهذه المرجعيات والذي يضمن إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة اليمنية القوية دولة النظام والقانون.


واستعرض اللقاء ، استمرار الحوثيين بارتكاب المجازر ضد أبناء الشعب اليمني وإطلاق الصواريخ الباليستية على الأشقاء في المملكة العربية السعودية واستهداف ناقلات النفط وتهديد خطوط الملاحة الدولية، مشيراً إلى أن ميليشيا الحوثي أداة بيد إيران لتهديد المنطقة واستهداف الملاحة الدولية وإقلاق الأمن والسلم الدوليين.

من جهته، أكد الدبلوماسي الكندي دعم بلاده للحكومة الشرعية والشعب اليمني وأملهم أن يحل السلام وتنتهي مأساة اليمنيين.
المزيد من المقالات