مسؤول أممي: المملكة قادت دول مجموعة العشرين في «الخصخصة»

مسؤول أممي: المملكة قادت دول مجموعة العشرين في «الخصخصة»

الجمعة ٠٦ / ٠٤ / ٢٠١٨
أشاد مدير شعبة شؤون الاتفاقيات بمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة جون براندولينو، بجهود المملكة في مكافحة الفساد، مؤكدا أنها قادت دول مجموعة العشرين في موضوع الخصخصة.

واعرب براندولينو في كلمته بحفل افتتاح أعمال مؤتمر نزاهة الدولي الثالث «حماية النزاهة ومكافحة الفساد في برامج الخصخصة»، الذي رعاه نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، عن تطلعاته للعمل والتعاون مع المملكة والهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، في مجال حماية النزاهة ومكافحة الفساد بالقطاعين العام والخاص.


ووقع رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد د. خالد المحيسن، ومدير شعبة شؤون المعاهدات في مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة جون براندولينو، على هامش أعمال المؤتمر والذي يستمر يومين، بفندق برج رفال كمبنيسكي بالرياض، مذكرة تفاهم بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة وذلك تأكيدا على المبادئ الواردة في ميثاق الأمم المتحدة، ورغبة من الطرفين في دعم وتطوير فاعلية التعاون القائم بينهما، وتوفير إطار للتعاون وتيسير التشارك بين الطرفين لتعزيز الأهداف المشتركة من أجل تطوير تدابير مكافحة الفساد.
المزيد من المقالات
x