"صحة مكة":رصد 394 حالة "جرب"في المدارس و25 في الأحياء خلال الـ24 ساعة الماضية  

"صحة مكة":رصد 394 حالة "جرب"في المدارس و25 في الأحياء خلال الـ24 ساعة الماضية  

كشف المتحدث الرسمي لصحة منطقة مكة المكرمة حمد بن فيحان العتيبي ، بأن عدد الحالات المكتشفة المصابة بداء الجرب الجلدي بلغ 394 حالة في مدارس مكة و25 حالة في الأحياء السكنية وذلك خلال الاربع وعشرين ساعة الماضية من عمليات الرصد والمتابعة التي تقوم بها صحة منطقة مكة المكرمة للكشف عن الحالات بين طالبات وطلاب مدارس مكة , مشيراً إلى ان معظم حالات الاشتباه وسط أفراد جالية آسيوية , حيث يتطلب الأمر التنسيق مع الجهات ذات العلاقة عبر أمارة منطقة مكة المكرمة لوضع برنامج توعوي مكثف لأفراد الجالية بمشاركة الشيوخ الذين شاركوا في توفيق أوضاع هذه الجالية بمختلف الأحياء التي يقطنون بها .

وقال " العتيبي " : " تم زيارة مواقع سكن الحالات في الاحياء التي تتواجد بها المدارس ، و تشخيص 25 حالة جرب بمواقع سكن الحالات المبلغة، حيث تؤكد صحة مكة لجميع أهالي وقاطني وزوار مكة أن الحالات المرصودة ، تمت السيطرة عليها واتخاذ الإجراءات من قبل الفرق الصحية الموفدة من الصحة في المدارس ومنازل المصابين " .


وأشار إلى أن صحة مكة اتخذت عدد من الإجراءات الصارمة تطبق من خلال فرقها الصحية والعلاجية والوقائية في التعامل مع حالات الاشتباه المبلغ عنها في المدراس والاحياء تمثلت في الابلاغ الفوري عن الحالات المشتبه بها على جميع المستويات , ويتم تأكيد التشخيص فورا وعمل عزل التماس للمريض لمدة ٢٤ ساعة بعد العلاج الفعال والمتوفر في جميع المرافق الصحية , واستبعاد جميع المصابين في المدارس لحين شفاءهم , وتطهير وتعقيم الجسم والملابس والفراش والأثاث الذي استخدمه المريض لمدة ٤٨ ساعة سابقة للعلاج باستخدام دورات ساخنة من الغسالة والمجففة , وتوعية وتثقيف المريض بأهمية النظافة الشخصية وتجنب اسباب العدوي , والاستقصاء الوبائي للمخالطين وحصرهم.

يذكر أن المديرية العامة للشئون الصحية بمنطقة مكة المكرمة ممثلة في ادارة الصحة العامة وبعد التنسيق مع ادارة تعليم مكة قامت هذا اليوم بتخصيص 79 فريق صحي( رجالية/ نسائية) ( كل فريق مكون من طبيب / طبيبة وعدد اثنين من كادر التمريض ) بإشراف ومتابعة ادارة الصحة العامة ؛لزيارة المدارس لتنفيذ الإجراءات الاحترازية الواجب اتخاذها في التجمعات المدرسية وعمل مسح طبي لجميع الفصول التي بها حالات اشتباه بالمرض، حيث تم منح الحالات المشتبهة في المدارس إجازة مرضية لحين شفائهم مع منحهم العلاج اللازم، وعمل تثقيف صحي للطلاب والطالبات لتوعيتهم بأسباب المرض وطرق الوقاية منه, كما قامت الفرق بعمل جولات استباقية توعوية للمدارس وداخل مراكزها الصحية، وتم تخصيص أرقام ساخنة تعمل خلال اليوم لتلقي البلاغات من المدارس والمنشآت الأخرى .

وطمأن " العتيبي " أهالي مكة وزوراها بأن حالات الاشتباه التي تم حصرها تم التعامل معها ومعالجتها بالأدوية المخصصة وهي ( أقراص تعطى مره واحده عن طريق الفم او كريم يدهن به الجسم وذلك وفقا للوزن والعمر لكل حاله ) وفق النظام الطبي المتبع ، كما توضح بأن للمرض فترة حضانة تمتد إلى (٢-٣) أسابيع قبل بدء الحكة لمن لم سبق لهم الإصابة بالمرض لذلك يمتد ظهور الحالات حتى علاج أخر حالة ظهرت عليها الأعراض ، كما يمكن أن يصاب المريض مره أخرى بعد أصابته بـ (١-٤) أيام بسبب استمرار ظهور الحالات. رغم العلاج، كما أن المصاب قد تستمر حالة الحكة لدية لعدة أيام أو أسابيع بعد اخذ العلاج، وبمتابعة الوضع الصحي للحالات التي تمت مناظرتها وإعطائها العلاج اللازم سابقاً فإنه ولله الحمد تتماثل للشفاء ولا يوجد أي حالات تنويم
المزيد من المقالات